الفورمولا إي تقرر إيقاف الموسم الحالي لشهرين بسبب كورونا!

قررت سلسلة الفورمولا إي الكهربائية والاتحاد الدولي لرياضة السيارات ‘فيا‘ إيقاف موسم 2019/ 2020 لشهرين على خلفية الانتشار غير المحدود لفيروس كورونا المستجد حول العالم.

وتم اتخاذ القرار بالتنسيق مع السلطات المحلية للمدن المستضيفة لجولات البطولة، وذلك بغية حماية الفرق وأعضائها إضافة إلى القوى العاملة في البطولة وجماهيرها من انتشار عدوى الفيروس، والذي كان صنف رسمياً كوباء عالمي من قبل منظمة الصحة العالمية.

واعتمدت البطولة إلى نظام الأعلام المتبع  في السباقات لتبيان حالة السباقات وإعطاء موعد انطلاقها مرة ثانية، حيث يمثل العلم الأحمر عدم وجود أية سباقات والأصفر عن احتمالية عودة السباقات في حين يشير الأخير إلى عودة منافسات السلسلة.

إذ تم رفع الأعلام الحمراء عن شهري أذار/ مارس ونيسان/ أبريل، بينما تلم الإشارة إلى شهر أيار/ مايو بالعلم الأصفر، في حين مُنح شهري حزيران/ يونيو وتموز/ يوليو الأعلام الخضراء.

نتيجة لذلك، لن يكون هنالك سباقات في باريس، سيؤول أو جاكرتا، حيث تم الإعلان يوم الأربعاء عن إلغاء السباق الأخير.

وقال مدير البطولة ومؤسسها أليخاندرو أغاغ: “إنه الوقت المناسب لاتخاذ قرار مسؤول ولهذا السبب قررنا إيقاف الموسم وتجميد السباقات في الشهرين المقبلين”.

“رياضة المحركات تلعب دوراً هاماً في حياتنا وهي مهمة، ولكن الأمر الأكثر أهمية هو صحة العاملين وفرق ومشجعي البطولة، إضافة إلى مواطني المدن التي ننظم فيه السباقات”.

“ستعود الفورمولا إي بكامل قوتها حالما تنتهي الأزمة الصحية الحالية ويتوقف انتشار الفيروس”.

أخبار ذات صلة