المنافسون يستغلون أفضلية محرك فيراري للضغط عليهم

يعتقد مدير فريق فيراري ماتيا بينوتو أن المنافسين يستغلون الشكاوي المستمرة بخصوص أفضلية محركاتهم للضغط عليهم وزعزعة استقرارهم في بطولة العالم للفورمولا 1. 

وفي حين أن فريق فيراري لم يفوز سوى بثلاثة سباقاتٍ في موسم 2019، في بلجيكا، إيطاليا، وسنغافورة، إلا أن نقطة التفوق الواضحة والمريحة لـ فيراري في 2019 تمثلت بمحركاتهم. 

إذ كانت السرعات القصوى المسجلة في الخطوط المستقيمة دوماً لمصلحة ثنائي فيراري سيباستيان فيتيل وشارل لوكلير، ما أدى إلى وجود العديد من الشكوك والتساؤلات حول قانونية المحركات. 

هذه التساؤلات كانت من ريد بُل، على وجه الخصوص، مع تقديم العديد من الطلبات للاتحاد الدولي للسيارات لإيضاحاتٍ، خصوصاً ما يتعلق بمعدل تدفق الوقود، نظراً لشكوك ريد بُل بأن فريق فيراري ‘يتحايل’ على القوانين في هذا المجال.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

فريق ريد بُل مستعد للاعتراض على محرك فيراري

فيرشتابن فخور بالتغلب على ثنائي فيراري في 2019

الاتحاد الدولي يفحص قطع من نظام وقود فيراري

إلا أن فريق فيراري أكد، باستمرار، أن إيضاحات الاتحاد الدولي لم تؤثر في تأدية محركاته، وأن الغاية من تلك التساؤلات هي الضغط على الفريق. 

حيث قال بينوتو لـ AMuS: ”نتوقع أن أفضلية محركاتنا هي 20 حصان إضافي فقط، وهي أفضلية لا يستهان بها، ونحن نفتخر بذلك“.

وأكمل: ”لكن من المرجح أن منافسينا يستغلون أفضلية المحركات هذه للضغط علينا باستمرار، لأنهم يعتقدون أن هذا الضغط من شأنه تشتيت تركيزنا“.

وأضاف: ”هذا جزءٌ من الألاعيب في الفورمولا 1، والتي تشمل زعزعة استقرار الخصوم. حتى بعد إيضاحات الاتحاد الدولي، لم نغير من أداء محركاتنا إطلاقاً، أو حتى معايير الضبط. لكن، مع سعينا لزيادة مستويات ارتكازية السيارة كان لا بد لنا من زيادة قوة السحب، ما ساهم بازدياد سرعتنا أثناء اجتياز المنعطفات، ولكن مقابل تسجيل سرعات قصوى أقل في الخطوط المستقيمة“. 

وتابع: ”الإيضاحات المستمرة من الاتحاد الدولي لاتزعجنا، وإنما تجعلنا أكثر ارتياحاً نظراً لوجود مجموعة واضحة من القوانين، وأثق أن هذه الإيضاحات لن تتوقف في الفترة المقبلة. 

أخبار ذات صلة