بوتاس: سيارة مرسيدس لـ 2020 مستقرة أكثر من 2019

يعتقد الفنلندي فالتيري بوتاس أن سيارة مرسيدس الجديدة أفضل من سابقتها من العام الماضي من بطولة العالم للفورمولا 1.

رأي: تألق مرسيدس وريد بُل وقلق فيراري مع بداية 2020

حيث تمتع فريق مرسيدس بمستوى أداء قوي مع إكمال الأيام الثلاثة الأولى من التجارب الشتوية مع سيارة ‘دبليو 11’، وكان بإمكان بوتاس تسجيل أسرع توقيت طوال مجريات التجارب الشتوية، وبفارق ملحوظ على منافسيه.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

هاميلتون لم يبدأ محادثات عقده مع مرسيدس بعد

فريق مرسيدس يثق بقانونية نظام التوجيه ثنائي المحور

بوتاس: سيارة مرسيدس قوية لكن هناك بعض نقاط الضعف

هذا الأمر ترافق مع كشف فريق مرسيدس عن ابتكاراتٍ مذهلة على صعيد نظام التوجيه، ونظام التعليق الخلفي، ما يؤكد أن الفريق يعتبر من أبرز المرشحين للتفوق والمنافسة في الصدارة.

تحليل: فريق مرسيدس يبدع مع نظام التعليق الخلفي

حيث قال بوتاس: “أعتقد أن التحسن الأساسي في السيارة يتمثل بالموثوقية التي تتمتع بها السيارة الجديدة. في الواقع، أشعر بأن القسم الخلفي من السيارة مستقر جداً، ويجعل قيادتها مريحةً”.

وأكمل: “لا بد لنا من اكتشاف المزيد من الأمور مع معايير الضبط وتحقيق تقدم أفضل من العام الماضي. في ما يتعلق بمختلف أنواع المنعطفات، من المنعطفات عالية السرعة إلى البطيئة، أعتقد أن السيارة أفضل من العام الماضي، وأكثر تكاملاً”.

وأضاف: “هذا ما نريد تحقيقه، ولا يوجد لدينا الكثير لقوله. في الوقت الحالي، لا توجد أية سلبيات مقارنةً مع سيارة العام الماضي وهذا إيجابي”.

وتابع: “أشعر أننا نحقق تقدماً مع السيارة يوماً تلو الآخر، وهذا هو الهدف. لا توجد مشاكل كبيرة مع السيارة، ولكن بالتأكيد هناك تفاصيل يمكن تحسينها والعمل عليها. توازن السيارة عبر مختلف المنعطفات يتحسن باستمرار”.

أخبار ذات صلة