ميكائيل بنيحيى ينضم إلى برنامج ماكلارين لموسم 2020

أعلن صانع السيارات العريق ماكلارين عن ضم السائق المغربي ميكائيل بنيحيى إلى برنامجه لتطوير السائقين في 2020.

العلاقة بين المغربي الشاب وماكلارين بدأت هذه السنة بالمشاركة في بطولة أوروبا لسباقات الـ “جي تي 4″، قبل الانتقال للمشاركة في بطولة سباقات الـ “جي تي 4” في ألمانيا.

مسيرة بنيحيى (19 عاماً) مع ماكلارين تكللت بالنجاحات منذ بدايتها، وكجزء من الفريق الرسمي لسباقات الـ “جي تي”، حقق بنيحيى الفوز في حلبة نوربورغرينغ التاريخية خلف مقود سيارة ماكلارين “570 أس – جي تي 4″، وأضاف إليها منصتي تتويج، في طريقه لإنهاء موسمه الأول على ساحة البطولة الألمانية بالمركز السادس في الترتيب العام للسائقين إلى جانب زميله تشارلي فاغ.

وصول بنيحيى إلى هذا المستوى العالمي لم يكن سهلاً،لكنه حمل الكثير من الإنجازات على ساحة سباقات المقعد الأحادي في أوروبا. أبرزها فوزه بلقب سلسلة سباقات فورمولا رينو 2.0 لموسم 2017، بعد أن أنهى عام 2016 بالمركز الثاني في بطولة فرنسا للفورمولا 4.


إضاقة إلى ذلك، أمضى ميكائيل فترة كسائق تطويري في فريق فينتوري لبطولة الفورمولا إي الكهربائية قبل الانتقال إلى سباقات السيارات الرياضية، حيث فرض بنيحيى نفسه على ساحة المنافسات ليكون بالتالي أول سائق من العالم العربي ينضم إلى برنامج ماكلارين للسنة المقبلة.

متحدثاً عن هذه الفرصة الفريدة، قال ميكائيل: “أنا فخور جداً بالانضمام إلى ماكلارين وبأن أصبح عضواً رسمياً في برنامج تطوير السائقين للسنة المقبلة. إنه حلم أصبح حقيقة بالنسبة لي، وأنا فخور بكوني السائق العربي الأول الذي ينضم إلى هذا البرنامج وبأن أمثل المنطقة عالمياً، وبأن أرفع العلم المغربي في أرقى مستويات التسابق في أوروبا”.

وأكمل: “أود شكر ماكلارين أوتوموتيف على ثقتهم بي. أعلم أن الطريق طويلة وهناك الكثير من العمل لأقوم به، لكنني سأسعى لتقديم أفضل ما لدي للاستفادة إلى أقصى الحدود من هذه الفرصة”.

وختم بنيحيى حديثه قالاً: “الخطوات الأولى في سباقات الـ ‘جي تي‘ كانت إيجابية جداً وأتطلع قدماً لخروج الأول إلى الحلبة كسائق رسمي في برنامج تطوير السائقين في ماكلارين في 2020”.

من جانبه، قال رئيس قسم السائقين في ماكلارين أوتوموتيف داني بوكستون: “برنامج تطوير السائقين بالغ الأهمية على ساحة رياضة المحركات في ماكلارين أوتوموتيف، ونرى أن هذا الربنامج يزداد قوة موسم بعد آخر. مجموعة السنة الحالية من السائقين الذين تم اختيارهم للمراحل النهائية كانت الأوسع وتضم تشكيلة عالمية، وهذا أمر من الرائع رؤيته. كما أن الاختيارات كانت الأقوى، وكان اختيار السائقين الأربعة أمر بالغ الأهمية”.

وأضاف: ” الهدف من برنامج تطوير السائقين هو العمل مع كل من الناجحين الأربعة خلال العام والمساعدة في تطويرهم ليكونوا سائقين أكثر تكاملاً، داخل الحلبة وخارجها. العمل الجاد يبدأ الآن، وسنعمل معهم وندفعهم لاستخراج أفضل ما لديهم، لبناء وتطوير مهاراتهم. خلال العام، سيعمل الفريق على مختلف النواحي، بما فيها اللياقة البدنية والتغذية وخبرات الهندسة واستعداداتهم للسباقات والعلاقات العامة، لمساعدتهم في التطور إلى سائقي سباقات متكاملين”.

سينضم بنيحيى في 2020 إلى زملائه في برنامج سائقي ماكلارين في بطولة بريطانيا لسباقات الـ “جي تي” مع فريق تولمان موتورسبورت، الذي يتعاون مع ماكلارين عن كثب منذ عام 2018، وأنهى الموسمين الأخيرين بمركز الوضافة.

أخبار ذات صلة