تحدي البحرين للسيارات الكلاسيكية ينطلق في مهرجان البحرين للـ جي تي

تابعونا على

تواصل حلبة البحرين الدولية “موطن رياضة السيارات في الشرق الأوسط” استعدادها لاستضافة مهرجان البحرين للـ “جي تي” ينطلق من خلاله عدد من السباقات والفعاليات والذي سيقام في 30 نوفمبر و1 ديسمبر.

وينطلق من خلال المهرجان تحدي البحرين للسيارات الكلاسيكية وتعيد مجموعة بيتر أوتو سباق الستينيات على خط الانطلاق على مضامير الشرق الأوسط وذلك لأول مرة في الشرق الأوسط، ومع وجود سيارات من نوع “اي سي كوبرا” و”فيراري 250 GT”، و”لوتس 15″ وجاكوار فئة E” وغيرهم من السيارات الكلاسيكية.

ستقوم مجموعة ستيفان راتيل “اس آر أو” بالتعاون مع شركة “بيتر أوتو” بتنظيم سباق تاريخي بمشاركة 25 إلى 30 سيارة كلاسيكية من حقبة ستينات القرن الماضي، احتفاءً بتاريخ فئة “جي تي” العريق، حيث سيفتتح ذلك الحدث مهرجان “جي تي” البحرين، الذي عاد إلى موطنه بعدما حقّق نجاحًا في نسخته الأولى التي أُقيمت في 2004.

وبالحديث عن الشركة المساهمة في تنظيم ذلك الحدث، فإنّه ومنذ ثمانينات القرن الماضي، قامت مجموعة “بيتر أوتو” ببناء سمعة دولية لها في عالم رياضة السيارات الكلاسيكية، إلى جانب منافسات السيارات الحديثة. كما تشتهر مجموعة “بيتر أوتو” بنطاقها الواسع من أحداث سباقات السيارات التي يتمّ تنظيمها في العديد من الدول، في كلا النوعَين من السباقات الكلاسيكية والحديثة. اليوم، باتت “بيتر أوتو” واحدة من أكبر المساهمين في سباقات السيارات الكلاسيكية والتي تجذب صفوة السيارات الكلاسيكية من حول العالم وعدد متزايد من الزوّار والمتابعين.

يُشار إلى أنّ سيارات “جي تي” والسيارات الرياضية المشاركة من حقبة الستينات تأتي من علامات عريقة مثل: فيراري، مازيراتي، جاغوار، بورشه، أستون مارتن، ليستر، شيلبي وغيرها الكثير.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.