حضور جماهيري لافت في انطلاق مهرجان البحرين للـ جي تي

تابعونا على

افتتحت حلبة البحرين الدولية “موطن رياضة السيارات في الشرق الأوسط” فعاليات مهرجان البحرين للـ جي تي الممتدة حتى مساء اليوم السبت.

الفعالية الأولى من نوعها على مستوى العالم، شملت البطولة المبتكرة والرئيسية ممثلة في كأس GT للأمم الذي تتتنافس فيه الفرق تحت اسماء الدول وبمشاركة واسعة في البطولة التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات “فيا” بالتعاون مع مجموعة SRO موتوسبورت والاتحاد البحريني للسيارات والمقامة على أرض حلبة البحرين الدولية.

وسجلت البطولة حضوراً رياضياً لافتاً للفرق والسائقين المشاركين في بطولتي كأس GT للأمم وكأس GT4 الدولية علاوة على منافسات “تحدي البحرين الكلاسيكي” للسيارات الاسطورية القديمة.

واختتمت فعاليات يوم أمس من المهرجان بإقامة السباق التأهيلي الأول من كأس GT للأمم البالغ زمنه ساعة كاملة والذي انتهى بفوز الفريق البلجيكي عبر سائقيه كارليس ويرتس ومايك دين تاند بسبعة وعشرون لفة فيما جاء الفريق التركي بسائقيه ايهانكان جوفين وصالح يولك في المركز الثاني بفارق 24.855 ثانية فيما حقق فريق ايطاليا المركز الثالث بسائقيه ماثيو كريسوني وبييرجوسيبي بيرزاني بفارق 37.023 ثانية أمام فريق المملكة المتحدة الذي احتل المركز الرابع بفارق 39.296 ثانية من خلال السائقين كريستوفر بونكومبي وكريستوفر فورجات اللذان خاضا سباقاً رائعاً عوضا تأخرهم بعد خطأ في اللفة الأولى أعادهم للمركز السابع.

وحققت فرنسا، الأرجنتين، روسيا، ألمانيا، هونج كونج، بلاروسيا، السويد، الصين، استراليا، ماليزيا، المكسيك، اليابان، تايلاند والدنمارك المراكز من الخامس وحتى الثامن عشر.

وتخوض الفرق في بطولتي كأس GT للأمم وكأس GT4 الدولية حصتي تأهيل أوليتين تتنافس الفرق من خلالهما على مراكز الانطلاق في السباقين التأهيليين الأول والثاني.

ويخوض السائقين الحصة التأهيلية الأولى للفئة البرونزية لتحديد اصطفافهم في السباق التأهيلي الأول، في حين تحدد الحصة الثانية مراكز الانطلاق في السباق التأهيلي الثاني.

ويتم تحديد مراكز الانطلاق في السباق الرئيسي بحسب معدل الأزمنة في السباقين التأهيليين الأول والثاني في سباق يتزامل من خلاله سائقو الفئتين الفضية والبرونزية لتحديد البطل.

حضور جماهيري لافت في انطلاق "مهرجان البحرين للـ جي تي

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.