فريق ‘أوفردرايف‘ يدخل منافسات رالي المغرب الصحراوي بتسع سيارات تويوتا هايلوكس

تابعونا على

يكمل فريق ‘أوفردرايف رايسينغ‘ تحضيراته الأخيرة لدخول منافسات رالي المغرب الصحرواي، الجولة ما قبل الأخيرة من بطولة كأس العالم لراليات الـ ‘كروس كانتري‘ لموسم 2018، بتسع سيارات تويوتا هايلوكس.

ويعتبر رالي المغرب الصحراوي، ثاني أهم رالي بعد رالي داكار بالنسبة لفريق ‘أوفردرايف‘، وينطلق في 4 تشرين الأول/ اكتوبر المقبل بالقرب من مدينة فاس وينتهي يوم الثلاثاء الواقع في 9 تشرين الأول/ أكتوبر بعد خمس مراحل صحراوية خاصة بالسرعة بمسافة تبلغ 1362 كلم وبطول إجمالي 2051 كلم.

ويسعى السائق الروسي فلاديمير فاسيلييف إلى مطاردة حلمه هذا الموسم وتحقيق اللقب مع دخوله الرالي المغربي بتواجده في المركز الثاني في ترتيب البطولة العام خلف السائق المتصدر ياكوب بشيغونسكي بفارق 71 نقطة.

ورغم أن حظوظ البولندي أقوى في تحقيق لقب هذا الموسم، إلا أن أمام فاسيلييف 60 نقطة كاملة في المغرب و30 إضافية في الجولة الأخيرة في البرتغال آخر شهر تشرين الأول.

كما يستعد ثلاثي الفريق ناصر صالح العطية، جينيال دو فيلييه (جنوب أفريقيا) وبيرنهارد تين برينكي (هولندا) لاستخلاص أهم الدورس من مشاكرتهم في هذا الرالي تحضيراً لرالي داكار الأصعب في العالم.

إذ أن العطية لم يتمكن من الدفاع عن لقبه في البطولة هذا الموسم، بعد سوء حظ لازم القطري في قطر وكازاخستان بعد فوزه بـ باها روسيا وقرار عد المشاركة في تحدي رالي أبوظبي الصحرواي قبل أن يشارك في رالي سيلكوالي، الذي أنهاه في المركز الثاني خلف سائق ميني السعودي يزيد الراجحي.

كما يدخل منافسات الرالي أيضاً السائق البولندي آرون دومزالا، الذي يحتل المركز الثامن في ترتيب السائقين العام، بعد موسم شهد نتائج متفاوتة كان أفضلها المركز الرابع في باها إسبانيا وقطر.

ويعود السائق الهولندي صاحب الخبرة إريك فان لون قيادة الـ ‘تويوتا هايلوكس، منذ أن مشاركته في الجولة الإسبانية، والتي حقق فيها المركز السادس.

ويقود السيارة السابعة للفريق السعودي ياسر سعيدان، بعد غيابه عن منافسات البطولة منذ رالي كازاخستان، كما سيجلس إلى جانبه الملاح الروسي أليكسي كوزميتش.

من جانبه، يجلس الفرنسي رومان شابو خلف مقود سيارة تويوتا هايلوكس الثامنة وإلى جانبه ملاحه ومواطنه جيل بيلوت، بينما يدخل السائق الصيني يوكسيانغ ليانغ على متن السيارة التاسعة والأخيرة للفريق.

وعن ذلك قال مدير الفريق جان- إريك فورتان: “رالي المغرب واحد من أصعب الراليات على الروزنامة وهو اختبار مهم للفريق قبل رالي داكار، لا يزال فلاديمير يسعى لتحقيق اللقب، لكننا نقوم بالتركيز بشكل جدي على ضبط السيارة وإجراء التحسينات الأخيرة وعدم ترك شيء للصدفة قبل التوجه إلى رالي داكار”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.