رسمياً: رالي داكار يتوجه إلى المملكة العربية السعودية

تابعونا على

فصل جديد من تاريخ رالي داكار يُكتب اليوم مع الاعلان رسمياً عن استضافة الممكلة العربية السعودية لمنافساته بدءاً من السنة المقبلة، بعد  3 عقود كانت فيها افريقيا المركز الأساسي لهذا الرالي الأسطوري وأكثر من 10 أعوام في في الصحاري الخلابة لأميركا الجنوبية.

ويعتبر رالي داكار فرصة لن تتكرر للسائقين والدراجين لاختبار مهاراتهم الملاحية وقدراتهم في قيادة السيارات على المسارات الصحراوية المتطلبة والصعبة.

وأعلن منظمو الرالي أن الاعلان الرسمي عن التفاصيل الأخرى سيكون خلال مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء الواقع في 25 من الشهر الجاري.

وعن ذلك قال عبد العزيز بن تركي فيصل السعود، رئيس مجلس الإدارة العامة للرياضة في المملكة: “نعلن اليوم أن رالي داكار، الذي يحظى باهتمام عالمي، في طريقه إلى المملكة العربية السعودية للمرة الأولى في الشرق الأوسط”.

وتابع: “باستضافتنا رالي داكار، نهدف لتقديم تجربة لن تنسى ولن تصدق للسائقين لاكنشاف جمال الطبيعة في بلادنا ومشهداً فريداً من نوعه لمحبي رياضة المحركات ليس فقط في المملكة بل في في المنطقة والعالم”.

بدوره، قال رئيس الاتحاد السعودي للسيارات الأمير خالد بن سلطان عبدالله الفيصل: “لطالما أردت المشاركة في رالي داكار، ولكن لم يكن بإمكاني تحقيق هذا الطموح، إلا أنني أشارك بتحقيق حلماً أكبر الآن لبلادي، مع قدوم رالي داكار إلى الشرق الأوسط للمرة الأولى”.

من جانبه أشار رئيس اللجنة المنظمة لرالي داكار دايفيد كاستيرا إلى أن السعودية تملك كل العوامل التي تحاكي الجوهر الحقيقي لرالي داكار الأسطوري، حيث قال: “بالعودة إلى ذكرياتي الأولى عن رالي داكار وتجربتي الأولى كمنافس، لطالما اعتبرت أن رالي داكار، دون غيره، يملك مفهوم الرحلة إلى المجهول”.

وتابع: “بالتأكيد، مع الذهاب إلى السعودية، فأنا متأكد أن شعور كهذا سيراود جميع السائقين، والدراجين والملاحين”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.