فيتيل: أداءنا كان ليكون أسوأ في إسبانيا مع إطارات غير معدلة

تابعونا على

يعتقد سائق فريق فيراري سيباستيان فيتيل أن أداء فريقه في جائزة إسبانيا الكبرى خامس جولات موسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا 1 كان ليكون أسوأ في حال لم تجلب بيريللي الإطارات المعدلة. 

فبعد أربع جولاتٍ من التمتع بمستوى أداء قوي جداً، تراجعت سرعة فيراري في جولة إسبانيا. مع عدم قدرة فيتيل على منافسة ثنائي مرسيدس، وإنهائه للسباق بالمركز الرابع في نهاية المطاف.

وشهدت جولة برشلونة جلب بيريللي لإطاراتٍ معدلة أقل سماكة نظراً لظهور الحبيبات في التجارب الشتوية، ما أدى إلى إجبار بيريللي على إجراء هذه التعديلات.

وكان هناك اعتقاد بأن هذه الإطارات أساءت بمستوى أداء فيراري، وساعدت مرسيدس مع تمتع الأسهم الفضية بسرعة جيدة جداً مع فوز لويس هاميلتون.

إلا أن فيتيل كشف بعد نهاية اليوم الأول من التجارب في حلبة برشلونة بأن أداء فيراري كان ليكون أسوأ في حال لم تكن الإطارات معدلة.

إذ قال فيتيل: “أعتقد أن الأمر كان بسيطاً. عادةً، لا نحصل على فرصة إعادة تقييم هذه القرارات التي اتخذناها. ولكنني أعتقد أن هذا ما قمنا به في هذا اليوم من التجارب”.

وأكمل: “أعتقد أن النتيجة التي حققناها في سباق الأحد كانت لتكون أسوأ في حال لم تكن الإطارات معدلة في الواقع. أثق أن قراراتنا كانت صحيحةً. نتحمل مسؤولية عدم التمتع بمستوى تآكل الإطارات لمنافسينا”.

وأضاف: “كان من الجيد وجود هذه التجارب للمقارنة، وأعتقد أن لدينا العديد من الأفكار. الآن، علينا ترجمة هذه الأفكار ونقلها إلى الواقع. هذه التجارب جاءت في فترةٍ ممتازة لنا، بعد جولةٍ صعبة”.

وتابع: “لم نكن سريعين بما فيه الكفاية، ولم نتمكن من إكمال المسافات المطلوبة مع الإطارات. كان من الجيد مراجعة ما حصل، والآن علينا اتخاذ الإجراءات اللازمة”.

وكان فيتيل قد أنهى هذا اليوم الأول من تجارب برشلونة بالمركز الثالث، فيما سجل منافسه في ريد بُل ماكس فيرشتابن التوقيت الأسرع.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.