مشكلة في نظام الكبح ساهمت في انسحاب فيرشتابن في سيلفرستون

تابعونا على

كشف مدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر أن مشكلةً في نظام الكبح على متن سيارة ماكس فيرشتابن هي التي كانت السبب الأساسي خلف انسحابه من سباق جائزة بريطانيا الكبرى عاشر جولات موسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ قدم فيرشتابن سباقاً جيداً في حلبة سيلفرستون، مع تواجده ضمن دائرة المنافسة على المراكز الثالث، الرابع، والخامس لمعظم مجريات السباق.

ولكن في اللفات الأخيرة، انزلقت سيارته، ورغم مواصلة فيرشتابن للقيادة إلا أنه أُجبر على إيقاف سيارته في الحلبة والانسحاب من السباق.

هورنر كشف أن هناك مشكلةً في نظام الكبح السلكي، هي التي أدت إلى انزلاق فيرشتابن، ومن ثم أدى ذلك الانزلاق إلى تضرر علبة التروس وتوقف السيارة عن العمل.

حيث قال هورنر: “يبدو أنه واجه مشكلةً في نظام الكبح السلكي”.

وأكمل: “هذا الأمر أدى إلى انزلاق سيارته عند المنعطف الأيسر، ما أدى إلى تضرر النظام القابض في تلك المرحلة، وبالتالي لم يكن بإمكان فيرشتابن تغيير السرعات”.

وأضاف: “هذا أمرٌ محبط لأنه قدم سباقاً جيداً، ولكن كان من الواضح أن لدينا نقطة ضعف كبيرة في ما يتعلق بسرعتنا على الخطوط المستقيمة، لسوء الحظ”. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.