الفورمولا 1 تريد العودة إلى مستويات 2011 من تآكل الإطارات

تابعونا على

كشف مدير برنامج الفورمولا 1 في بيريللي ماريو إيزولا أن البطولة تسعى إلى العودة إلى مستويات عام 2011 من تآكل الإطارات في 2020. 

حيث ينتهي العقد الحالي لـ بيريللي لتزويد الفورمولا 1 بالإطارات مع نهاية موسم 2019، وبدأت منذ الآن عملية تقييم إمكانية استمرار الفورمولا 1 مع بيريللي أو الانتقال إلى مزود إطارات آخر بدءاً من 2020، واستعداداً لتغييراتٍ جذرية في قياس وتصميم الإطارات في 2021.

ولكن إيزولا كشف أن البطولة تسعى إلى إجراء تغييرات في 2020 أيضاً، تتمثل بالعودة إلى مستويات التآكل المرتفعة جداً للإطارات، بشكلٍ مماثلٍ لما حصل في 2011 عندما عادت بيريللي إلى الفورمولا 1.

حيث قال إيزولا: “نعمل على تحليل كافة المعطيات في ما يتعلق بتآكل الإطارات”.

وأكمل: “قبل تقديم الأجوبة النهائية لإدارة الفورمولا 1، نعمل مع مصنع مدينة ميلانو على إجراء العديد من تجارب المحاكاة لمعرفة ما يمكن تحقيقه وحصوله في حال الوصول إلى هذه المستويات المرتفعة من تآكل الإطارات، التي ستكون قريبةً من مستويات تآكل الإطارات في عامي 2011 و2012.”.

وأضاف: “نعمل على إجراء العديد من المقارنات. تآكل الإطارات منفصل كلياً عن تآكل الإطارات أثناء السباقات. إذ أن الفرق تريد، أثناء السباقات، أن تتمكن من التحكم بتآكل الإطارات وتخفيفه دون خفض سرعة السيارة لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة. وبالتالي علينا وضع كافة المعطيات للحصول على الخلاصة النهائية”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.