تقارير: سيارات 2019 وصلت لمستويات موسم 2018 من الارتكازية

تابعونا على

أشارت عدة تقارير إلى أن فرق بطولة العالم للفورمولا 1 تمكنت من الوصول إلى مستوياتٍ من الارتكازية على متن سيارات السنة المقبلة مماثلة لتلك التي تمتعت بها سيارات 2018 عند انطلاق الموسم. 

إذ أقر الاتحاد الدولي للسيارات العديد من التغييرات في القوانين التقنية، مع تعديل تصميم الأجنحة الأمامية والخلفية وفتحات المكابح واللوحات الجانبية، وذلك مع جعلها أبسط. 

الغاية من هذه التعديلات تمثلت بضمان عدم تأثر السيارة المُطارِدة لسيارة أخرى باضطراب التيارات الهوائية، وبالتالي زيادة قدرة السيارات على اللحاق ببعضها البعض وزيادة التجاوزات نتيجةً لذلك. 

هذا الأمر ينجم عنه خسارة السيارات لمستوياتٍ من الارتكازية، إذ أن تجارب المحاكاة الأولية أظهرت أن سيارات موسم 2019 ستكون أبطأ بحوالي 1.5 ث من سيارات الموسم الحالي. 

ولكن وفقاً لتقاريرٍ على موقع أوتو موتور أوند سبورت (AMuS) الألماني، فإن المدراء التقنيين لعدة فرق أشاروا إلى أنهم تمكنوا، من خلال تجارب المحاكاة والنفق الهوائي، من الوصول منذ الآن إلى مستويات إرتكازية مماثلة لتلك التي تمتعت بها السيارات عند بداية الموسم الحالي بالنسبة لتصميم سيارات السنة المقبلة. 

كما أشار المستشار الرياضي لفريق ريد بُل هيلموت ماركو بأنه لا يتوقع أن يصبح التجاوز أسهل في الفورمولا 1 رغم التصميم الجديد للأجنحة الأمامية، مشيراً إلى أن تعديلات القوانين أدت إلى ارتفاع النفقات بشكلٍ كبير، مع إنفاق فريق ريد بُل لـ 15 مليون يورو إضافية لمجرد تصميم جناح خلفي جديد للسنة المقبلة. 

ومن جهةٍ أخرى، يعتقد ماركو بأنه، ونظراً لأن الأجنحة ستصبح أعرض وأضخم، فإن إمكانية تضرر هذه الأجنحة عند أبسط الحوادث ستصبح أكثر، مؤكداً على ضرورة العمل على تصميم سيارات مع أجنحة أمامية ضيقة في ما يتعلق بوضع الصيغة النهائية لقوانين الانسيابية لموسم 2021. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.