براون: على منتقدي تصميم هالو الامتنان لوجوده

تابعونا على

يعتقد المدير الإداري لشؤون رياضة المحركات في بطولة العالم للفورمولا 1 روس براون بأن كافة منتقدي ومعارضي اعتماد تصميم هالو عليهم الشعور بالامتنان لوجوده وإدراك أن اعتماده كان الخيار الصحيح. 

بعد العديد من الاختبارات والمفاوضات، قررت الفورمولا 1 اعتماد تصميم ‘هالو’ لحماية مقصورة قيادة السيارات في كافة جولات وسباقات موسم 2018، وفرض استخدامه من قِبل كافة الفرق في ظل تفاوت كبير في وجهات النظر حول صحة هذا القرار. 

إذ كانت هناك العديد من المخاوف حول تأثر رؤية السائقين، إضافةً إلى الانتقادات بأن تصميم ‘هالو’ يؤدي إلى انخفاض جاذبية وجمال سيارات الفورمولا 1. 

وفي حين أن المخاوف بخصوص تأثر مجال الرؤية تلاشت بسرعة، فإن هناك العديد من الحوادث التي حصلت على مدار موسم 2018 التي أشارت إلى أهمية وجود تصميم هالو.

من أبرز هذه الحوادث الحادث الضخم عند انطلاق سباق جائزة بلجيكا الكبرى، عندما اصطدم إطار سيارة ماكلارين الخاصة بـ فرناندو ألونسو بتصميم هالو على متن سيارة سائق ساوبر شارل لوكلير. 

فمع إجراء العديد من تجارب المحاكاة، أشارت العديد من التحاليل بأن الإطار كان يتجه نحو الاصطدام بخوذة لوكلير، إلا أن تصميم هالو حال دون حصول ذلك. 

حيث قال براون في النشرة الرسمية لبطولة الفورمولا 1: “في 2017 أعلنا عن تصميم هالو الذي أدى إلى وجود انقسام كبير في وجهات النظر والآراء. تعرض هذا التصميم لانتقادٍ كبير من المشجعين ومعظم الأشخاص في الفورمولا 1”.

وأضاف: “لكن، منذ اعتماده في 2018، حتى أبرز منتقديه عليهم الإدراك والامتنان لوجوده وأن ما قمنا به كان القرار الصحيح”.

وأكمل: “اعتمدنا تصميم هالو لحماية مقصورة قيادة سيارات الفورمولا 1 والفورمولا 2، وسنقوم باعتماد هذا التصميم تدريجياً في كافة سيارات المقعد الأحادي التابعة للاتحاد الدولي للسيارات”.

وتابع: “رأينا الفارق الكبير الذي صنعه وجود تصميم هالو في حوادث مثل ما حصل في سبا ومونزا في الفورمولا 1، وبرشلونة في الفورمولا 2، مع السماح للسائقين بالخروج من السيارة دون التعرض لأية إصابة”. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.