لوكلير يريد تفسيرا من فيراري بعد سباق الصين الفوضوي

تابعونا على

طالب المونيغاسكي شارل لوكلير فريقه فيراري بتفسيرٍ لأسباب اتخاذ القرارات على مدار سباق جائزة الصين الكبرى، ثالث جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ انطلق لوكلير من المركز الرابع في سباق حلبة شانغهاي، ولكنه خطف المركز الثالث من زميله سيباستيان فيتيل على الفور وصولاً إلى المنعطف الأول.

بعد ذلك بلفاتٍ معدودة، أراد فيتيل من فيراري توجيه أمر لـ لوكلير بإفساح المجال، إذ زعم فيتيل بأنه أسرع من لوكلير وأن بإمكانه تقليص الفارق إلى ثنائي مرسيدس في الصدارة.

وهذا ما قام به فريق فيراري، مع تقدم فيتيل إلى المركز الثالث، دون قدرته على الاقتراب من الصدارة، فيما أجرى لوكلير توقفَي صيانة متأخرين أكثر من منافسيه، ليتأخر وليجتاز خط النهاية بالمركز الخامس في نهاية المطاف.

تقرير السباق: هاميلتون يفوز بالسباق الـ1000 للفورمولا 1!

ومع نهاية السباق قال لوكلير: “كان هذا السباق مربكاً بعض الشيء بالنسبة لي. كانت الانطلاقة جيدة، ومن ثم كانت المرحلة الأولى من السباق فوضويةً جداً. الجميع رأى ما حصل مع فيتيل. أريد استيعاب الصورة الكاملة من الفريق، وأريد التحدث مع الهندسين لمعرفة أسباب اتخاذ هذا القرار”.

وأضاف: “أنا متأكد أن هناك تفسير لما حصل، وأريد استيعاب ذلك. بكافة الأحوال، ما حصل أصبح جزءاً من الماضي. لم يكن السباق رائعاً بالنسبة لي، كما أنني لم أكن قوياً أثناء القيادة طوال مجريات هذه الجولة. في الحصة التأهيلية كانت الأمور على ما يرام، ولكن كافة حصص التجارب لم تكن جيدة، إضافةً إلى عدم حصولي على خبرة في ظروف محاكاة السباق، لم يكن ذلك مثالياً”.

وأضاف: “أعتقد أنه كان يجب إجراء توقف صيانة في وقتٍ أبكر بالنسبة لي. لكن من وجهة نظر الفريق، أعتقد أنهم أرادوا محاولة استخدامي لتأخير إحدى سيارتَي مرسيدس لمصلحة سيباستيان فيتيل، أعتقد أن ذلك كان هدفهم”.

وتابع: “لم ينجح ذلك، ولكن هذا كان الهدف، وعلى الأقل حاولنا والآن علينا المضي قدماً“. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.