وولف عن وفاة لاودا: خسرت صديقي العزيز

تابعونا على

تحدث مدير فريق مرسيدس توتو وولف عن وفاة أحد أساطير بطولة العالم للفورمولا 1 نيكي لاودا. 

وكان عالم الفورمولا 1 قد خسر أيقونةً عندما فارق نيكي لاودا الحياة في وقتٍ سابقٍ من الأسبوع الحالي عن عمرٍ ناهز 70 عاماً.

لمحة عن حياة أسطورة الفورمولا 1 نيكي لاودا

ويمتلك لاودا سجلاً حافلاً بالإنجازات في الفورمولا 1، من ضمنها الفوز بلقب بطولة العالم ثلاث مراتٍ، كما أنه شغل منصب الرئيس غير التنفيذي في فريق مرسيدس منذ أواخر 2012.

هذا المنصب أدى إلى عمل لاودا بالقرب من وولف، وكانت هناك علاقة وطيدة تجمع الثنائي في عالم الفورمولا 1.

حيث قال وولف أثناء حديثه مع وسائل الإعلام للمرة الأولى منذ وفاة لاودا، على هامش جائزة موناكو الكبرى: “كنا نعلم أن صحته لم تكن جيدة في الأيام الماضية”.

وأضاف: “منذ أن علمتُ بأنه فارق الحياة، لم أكن على ما يرام، ومن الغير التواجد في حلبة الفورمولا 1 ونيكي لاودا ليس على قيد الحياة. رغم أننا كنا نتوقع ما سيحصل بسبب تدهور صحته، إلا أنني أشعر بالصدمة لأنني لن أتمكن من رؤيته بعد الآن”.

وأكمل: “تحدثت معه للمرة الأخيرة بعد سباق باكو، على الهاتف، وطلب مني الاستمرار على هذا النهج وتحقيق النتائج الجيدة. وصفت السباق له وما حصل، كما أخبرته بما سنقوم به على الصعيد التطويري”.

كما تحدث وولف عن سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون الذي عُذر عن إجراء أية مقابلات يوم الأربعاء في موناكو لأنه يشعر باستياءٍ كبير.

إذ قال وولف: “هاميلتون يشعر باستياءٍ كبير مثلي أيضاً، إذ أننا خسرنا صديقاً. كان الفريق مسانداً مع السماح لنا بعدم التحدث مع وسائل الإعلام يوم الأربعاء، وهو ما دعمه الاتحاد الدولي للسيارات”.

وتابع: “من الصعب التعامل مع ما حصل في الوقت الحالي، والحديث عن نيكي لاودا بعد 48 ساعة على وفاته، لأنني خسرت صديقاً عزيزاً بالنسبة لي“. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.