هاميلتون: أخطاء فيراري نتيجة الضغط لأقصى الحدود

تابعونا على

تطرق سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون إلى الأخطاء التي يرتكبها فريق فيراري، والتي جاء آخرها في الحصة التأهيلية لسباق جائزة موناكو الكبرى، سادس جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ أن فريق فيراري أساء التقدير في الحصة التأهيلية لسباق موناكو، ما أدى إلى إقصاء المونيغاسكي شارل لوكلير من القسم الأول من الحصة، ولينطلق من المركز 15 في سباق الأحد.

اقرأ أيضاً: بينوتو يدافع عن فريق فيراري بعد الخطأ الفادح في موناكو

يأتي ذلك مع عدم قدرة فريق فيراري على تقديم مستوى أداء قوي ومنافسة مرسيدس في الصدارة، في ظل الأفضلية المريحة التي تتمتع بها الأسهم الفضية في الأداء في موسم 2019 حتى الآن.

لويس هاميلتون يعتقد بأن هذه الأخطاء التي يرتكبها فريق فيراري المنافس ناجمة عن استمرارهم بالضغط إلى أقصى الحدود، وذلك مع حصوله على مركز الانطلاق الأول في موناكو.


حث قال هاميلتون: “لا أعلم ما حصل. من السهل ارتكاب خطأ مثل ذلك الذي حصل مع فيتيل، خصوصاً وأن فريق ريد بُل يتمتع بسرعة مذهلة مع ماكس فيرشتابن. لديهم سيارة سريعة بالتأكيد”.

وأكمل: “لعدة أسبابٍ، لديهم سيارة سريعة على الخطوط المستقيمة ولكنها بطيئة جداً في المنعطفات، ولكن من المؤكد أن لديهم فلسفة تصميم مختلفة ولا تعمل معهم في مختلف الحلبات. كانوا سريعين في بعض مراحل الحصة التأهيلية، وهذه المعركة محتدمة بالتأكيد”.

وأضاف: “بغض النظر عن قدرات السيارة، من الطبيعي أن كل سائقٍ سيحاول استخلاص أقصى قدراتها والضغط إلى أقصى الحدود”.

وتابع: “عندما تكون السيارة متأخرة على صعيد الأداء، فإن السائق سيأمل أن الضغط سيؤدي إلى تحقيق مكاسب ببضعة أعشار إضافية من الثانية ما يؤدي إلى ارتكاب المزيد من الأخطاء. هذا أمرٌ طبيعي، وأعتقد أن هذه الأخطاء ناجمة عن ضغط فريق فيراري إلى أقصى الحدود سعياً لتقليص الفارق“. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.