هاميلتون لم يشأ الفوز بسباق كندا بهذه الطريقة

تابعونا على

أكد سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون أنه لم يرغب بالفوز بسباق جائزة كندا الكبرى، سابع جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1، بهذا الأسلوب. 

إذ أن سباق حلبة جيل فيلنوف شهد معركةً ملحميةً بين هاميلتون، في المركز الثاني، ومنافسه في فيراري سيباستيان فيتيل المتصدر للسباق.

إلا أن الفوز حُسم لمصلحة هاميلتون رغم اجتيازه لخط النهاية بالمركز الثاني خلف فيتيل، وذلك بسبب معاقبة فيتيل إثر عودته إلى المسار بشكلٍ غير آمن، وهو ما دفع فيتيل إلى الاعتقاد بأن الفوز بالسباق سُرِقَ منه.

تقرير السباق: هاميلتون يفوز في كندا بعد معركة ملحمية ضد فيتيل

وأعرب هاميلتون عن استيائه مما حصل، ولكنه أشاد بمجهود فريق مرسيدس بعد المشكلة التي واجهها على متن سيارته قبل انطلاق السباق.


حيث قال هاميلتون: “في البداية، لا بد لي من الإشادة بفريق مرسيدس بأكمله. لولاهم لم يكن بإمكاني تحقيق هذه النتيجة، مع بذلهم لمجهودٍ مذهل”.

وأضاف: “واجهنا مشكلةً صباح اليوم مع المحرك، بعد الحادث الذي تعرضت له الجمعة. بدون تفاني الفريق، لم أكن لأشارك في السباق”.

وتابع: “بالتأكيد، لم أرغب بالفوز بهذه الطريقة. أردت الضغط حتى خط النهاية لمحاولة تجاوزه. وفي النهاية، الضغط على فيتيل أجبره على ارتكاب هذا الخطأ. كنا على وشك الاصطدام سويةً. ما حصل محبط، ولكن هذا هو عالم السباقات”.

وأكمل: “لا أعتقد أنه كان بإمكاني تجاوز فيتيل في اللفات الأخيرة من السباق، نظراً لأننا عانينا من ارتفاع درجة حرارة الإطارات ونظراً لأن التجاوز صعبٌ في هذه الحلبة”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.