فريق مرسيدس لم يتوقع معاقبة فيتيل في كندا

تابعونا على

كشف مدير فريق مرسيدس توتو وولف أنه لم يتوقع اتخاذ لجنة التحكيم لقرار ‘مثير للجدل’ لمعاقبة سائق فريق فيراري سيباستيان فيتيل في سباق جائزة كندا الكبرى. 

ففي حلبة جيل فيلنوف، التي تستضيف سابع جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1، انطلق فيتيل من المركز الأول أمام منافسه في مرسيدس لويس هاميلتون.

إلا أن لجنة التحكيم عاقبت فيتيل بإضافة 5 ثواني على توقيته، وذلك بسبب خروجه عن المسار وعودته بشكلٍ غير آمنٍ في اللفة 48 أثناء المنافسة المحتدمة التي جمعته ضد هاميلتون، وبالتالي فاز الأخير بسباقه الخامس في الموسم الحالي، بينما اكتفى فيتيل الغاضب بالمركز الثاني.

تقرير السباق: هاميلتون يفوز في كندا بعد معركة رائعة ضد فيتيل

وأكد وولف بانه يتفهم استياء وغضب فيتيل، الذي قام باستبدال لوحة الفائز بالسباق الموضوعة أمام سيارة هاميلتون بلوحة المركز الثاني.


اقرأ أيضاً: هاميلتون لم يشأ الفوز بسباق كندا بهذه الطريقة

حيث قال وولف: “في البداية، لدى فيتيل كل الحق بأن يكون غاضباً. بالنسبة لي، كنت لأرمي اللوحة على السيارة. العواطف والمشاعر جيدة للرياضة بشكلٍ عام. من الطبيعي أن تكون هناك قرارات مثيرة للجدل في كل رياضة”.

وأضاف: “بالتأكيد، أنا متحيز لـ مرسيدس وهناك قانون ينص على ضرورة تلك مجال بعرض سيارة كاملة مع العودة إلى المسار. أعتقد أن غريزة فيتيل دفعته إلى محاولة الدفاع عن مركزه أكثر من اللازم، وربما تجاوز الحدود”.

وأكمل: “كنت متفاجئاً بالقرار بصراحة، ولم أتوقع اتخاذ مثل هذا القرار المثير للجدل، ولكن من وجهة نظر لجنة التحكيم فإنهم تعاملوا مع القوانين بحرفيتها دون دراسة أية عوامل أخرى”.

وتابع: “لا بد من تقديم كامل الدعم للجنة التحكيم التي تمتلك خبرةً لا يستهان بها”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.