فيتيل محبط من افتقار فيراري للسرعة والمنافسة

أعرب سائق فريق فيراري سيباستيان فيتيل عن إحباطه من عدم تمتع فريقه بمستوى الأداء اللازم للمنافسة بعد انتهاء سباق جائزة فرنسا الكبرى، ثامن جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

ورغم الأداء الجيد الذي أظهره فريق فيراري في جولة كندا الماضية، إلا أن الفريق الإيطالي تأخر بشكلٍ ملحوظ عن مرسيدس في جولة بول ريكار، كما أن فيتيل انطلق من المركز السابع بعد مشاكل في الحصة التأهيلية وأنهى السباق خامساً.

وكان فيتيل قد أجرى توقف صيانة متأخر ليحصل على مجموعة جديدة من الإطارات ويسجل أسرع توقيتٍ في السباق، ورغم نجاحه، إلا أن توقيته الأسرع كان أفضل بفارق طفيف جداً من التوقيت الذي سجل سائق مرسيدس لويس هاميلتون في اللفة السابقة مع إطاراتٍ قديمة.

اقرأ أيضاً

فريق فيراري لم يستسلم رغم الفشل في فرنسا


فريق فيراري لا يعتقد أن جولة فرنسا كانت سيئة كلياً

بعد السباق، قال فيتيل: “واجهنا مشكلةً مع بطارية السيارة في اللفة الأخيرة من السباق ولم يكن ذلك مثالياً، ولكن لحسن الحظ كانت تأديتي كافيةً لتسجيل أسرع توقيت في السباق”.

وأضاف: “لا أعتقد أن التفوق على هاميلتون بهذا الفارق الضئيل رغم استخدامي لإطاراتٍ جديدة واستخدامه لإطاراتٍ قديمة يعتبر محبطاً، وهو بالتأكيد لا يقل إحباطاً عن افتقارنا للسرعة والقدرة على المنافسة منذ بضعة سباقاتٍ وحتى الآن، إذ أننا نواجه تحدياتٍ كبيرة ونحاول تقديم أقصى ما لدينا لإيجاد الحلول اللازمة”.

وأكمل: “في هذه الجولة، لم تنجح بعض القطع الجديدة، ولكن بشكلٍ عام نتعرض لضغطٍ كبير وهناك طموحات لتحسين مستوى الأداء. في حال كانت هذه المهمة سهلة، كنا لنقوم بها على الفور”.

وتابع: “لكن لا تسير الأمور بهذه الطريقة، كما أن فريق مرسيدس يعتبر قوياً جداً ويظهر أفضليةٍ مريحة على كافة الفرق في الوقت الحالي، ونحن نتحمل مسؤولية إيجاد الحلول والوسائل اللازمة لجعل سيارتنا أسرع لنضغط عليهم أكثر“. 

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.