غاسلي يتفوق على بوتاس في تجارب بريطانيا الأولى

تابعونا على

سجل سائق فريق ريد بُل بيار غاسلي التوقيت الأسرع في حصة التجارب الأولى لجائزة بريطانيا الكبرى عاشر جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1 متفوقاً على سائق فريق مرسيدس فالتيري بوتاس في حصةٍ شهدت هطول الأمطار. 

تأتي هذه الجائزة الكبرى بعد أيامٍ من الإعلان عن تجديد عقد حلبة سيلفرستون مع بطولة العالم للفورمولا 1 بحيث تستمر باستضافة جائزة بريطانيا الكبرى.

تحليل: أبرز ما ينتظرنا في جائزة بريطانيا الكبرى

وبدأت هذه التجارب مع إجراء الفرق للفاتٍ استطلاعية واختبار القطع الجديدة وتقييم النهج التطويري للسيارات، ومع مضي 40 دقيقة على انطلاق التجارب، عاد كافة السائقين إلى الحلبة لإعادة مجموعة من الإطارات إلى بيريللي، مع تبادل ثنائي مرسيدس لتسجيل أسرع التواقيت في تلك المرحلة مع تفوق فالتيري بوتاس بتوقيت 1:27.832 د على زميله لويس هاميلتون بفارق 0.290 ث.

ولكن عودة السائقين إلى منطقة الصيانة مع مضي الدقائق الـ 40 الأولى ترافقت مع رفع الأعلام الحمراء إثر توقف سيارة ألفا روميو الخاصة بـ كيمي رايكونن عند المنعطف السابع إثر مشكلةٍ ميكانيكية، مع تصاعد الدخان من القسم الخلفي من السيارة، وتوقفت التجارب لبضعة دقائق قبل مواصلتها.


وتمكن عدد من السائقين من إكمال لفاتٍ سريعة مع المجموعة الثانية من الإطارات قبل هطول الأمطار مع انتهاء نصف ساعة على انتهاء التجارب والتي أدت إلى خروج عدة سائقين عن حدود المسار.

وكان التفوق مرةً أخرى لـ بوتاس أمام هاميلتون، مع تسجيل بوتاس لتوقيت 1:27.629 د مع استخدام مجموعة جديدة من الإطارات اللينة، علماً أن ثائي الأسهم الفضية ارتكب أخطاءً في اللفات السريعة الأولى.

ولكن في اللفات الأخيرة من التجارب، ورغم استخدام بعض السائقين للإطارات الخاصة بالحلبة الرطبة ‘إنترميديت’، إلا أن سائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن استخدم إطاراتٍ لينة ملساء وتمكن من تحسين تواقيته مع تسجيله لـ 1:28.009 د وليتقدم إلى المركز الثاني بفارق 0.380 ث، إلا أن ذلك استمر لفترةٍ وجيزة.

إذ أن تحسن ظروف التماسك في حلبة سيلفرستون إثر توقف الأمطار أدى إلى تحسين العديد من السائقين لتواقيتهم، ومن ضمنهم غاسلي الذي سجل 1:27.173 د لينهي التجارب بالمركز الأول، ومتفوقاً بـ 0.456 ث على بوتاس، بينما اكتفى فيرشتابن المركز الثالث أمام هاميلتون مع انتهاء التجارب.

أما بالنسبة لفريق فيراري، فإن شارل لوكلير أنهى التجارب بالمركز الخامس، متأخراً بثانية كاملة عن توقيت غاسلي الأسرع، ومتفوقاً بـ 0.1 ث على زميله سيباستيان فيتيل بالمركز السادس، بينما تواجد ثنائي فريق رينو ضمن المراكز العشرة الأولى مع نيكو هولكنبرغ ودانيال ريكاردو في المركزين السابع والثامن، فيما جاء أليكساندر ألبون، بالمركز التاسع، أمام ثنائي فريق ماكلارين كارلوس ساينز ولاندو نوريس في المركزين العاشر والحادي عشر.

أما بالنسبة لزميل ألبون في فريق تورو روسو، فإن دانيل كفيات أنهى التجارب بالمركز الـ 13، وليفصل بين ثنائي رايسنغ بوينت سيرجيو بيريز ولانس سترول في المركزين 12 و14.

المركز 15 كان من نصيب سائق فريق ألفا روميو أنطونيو جيوفينازي، بينما اكتفى زميله كيمي رايكونن بالمركز 18 مع عدم قدرته على مواصلة التجارب.

وجاء سائق فريق هاس كيفن ماغنوسن بالمركز 16 أمام سائق فريق ويليامز جورج راسل، بينما كانت التجارب سيئة بالنسبة لزميل ماغنوسن في الفريق رومان غروجان الذي انزلقت سيارته عند مخرج منطقة الصيانة في بداية التجارب، ما أدى إلى تحطم الجناح الأمامي، ومن ثم انزلقت سيارته مجدداً في المراحل اللاحقة من التجارب واكتفى بالمركز 19 ما قبل الأخير، متفوقاً على زميل راسل في الفريق روبيرت كوبيتسا.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.