غاسلي بدأ يلمس نتائج التقدم بعد يوم جمعة واعد في سيلفرستون

تابعونا على

يرى سائق ريد بُل الفرنسي بيار غاسلي أن هناك تقدم ملحوظ بعد أداء أفضل خلال تجارب الجمعة لجائزة بريطانيا الكبرى.

ويلقى غاسلي ضغطاً متزايداً بعد أن قدّم مستوى ضعيف في السباقات الثلاثة الأخيرة من بطولة العالم للفورمولا 1، بما فيها إنهاء السباق الأخير في النمسا متأخراً بفارق لفة كاملة عن زميله بالفريق والفائز الهولندي ماكس فيرشتابن.

وتصدر غاسلي للمرة الأولى في مسيرته حصة تجارب منهياً الحصة الصباحية في سيلفرستون بالمركز الأول، بعد لفة سريعة في اللحظات الأخيرة في ظروف مناخية متقلبة، وكان أبطأ بفارق نصف ثانية فقط في الحصة الثانية من السائق الأسرع الفنلندي فالتيري بوتاس.


وقال غاسلي: “أنا سعيد. أجرينا تغييرات كثيرة منذ النمسا وقمنا بعمل كثير مع الفريق والطاقم ورأينا كيف يمكنني التحسن من جهتي. ويمكننا أيضاً العمل أكثر سوية. ويبدو أن ذلك يأتي بثماره لغاية الآن”.

وأضاف: “كان يوم جمعة إيجابي، لكنه مجرد يوم جمعة لذا لم نتحمس كثيراً بالفعل”.

اقرأ أيضاً

عامل أساسي في التجارب كان التأقلم مع التقلبات المناخية المستمرة في سيلفرستون، لكن لهذا السبب يعتقد غاسلي أن يستطيع التقدم أكثر.

وتابع شارحاً: “كانت الرياح قوية، يتغير اتزان السيارة من منعطف لآخر وتنزلق كثيراً. حتى لفتي بعد الظهر لم تكن رائعة. أدرك أنه بإمكاني أن أجد بعض السرعة الإضافية، لذا أعتقد أن الظروف صعبة للجميع وسيكون من الهام جداً عدم ارتكاب أي خطأ غداً”.

ولمحاولة مساعدة غاسلي، يقوم فريق ريد بُل بإعداد سيارته بالمعايير نفسها لسيارة فيرشتابن، ويحاول صاحب الـ 23 عاماً التأقلم عليها.

وقال: “أعتقد أن هذا أمر نريد تجربته ونعتقد أنه من الأفضل لنا الانطلاق من هذه القاعدة والعمل من هناك. ليس هناك ناحية معيّنة [أعاني فيها]، لكن الأشياء عامة”.

وأكمل: “هناك بعض الأمور التي يمكننا تحسينها ونحاول العمل مع الفريق ونريد جميعاً أداءً أفضل. لدينا عدة أمور صغير لتحسينها في الوقت الحالي، وهذا ما نركز عليه”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.