سيارة مرسيدس تبقى الأكثر اكتمالاً وقوةً في 2019

يثق المدير الإداري لشؤون رياضة المحركات في بطولة العالم للفورمولا 1 روس براون أن سيارة مرسيدس هي الأكثر اكتمالاً وقوةً في الموسم الحالي. 

إذ أن فريق مرسيدس فرض سيطرته المطلقة في القسم الأول من الموسم الحالي، مع الفوز بـ 10 سباقاتٍ، ثمانيةٍ منها لـ لويس هاميلتون ما أدى إلى تمتعه بأفضليةٍ مريحةٍ أمام زميله فالتيري بوتاس.

ولكن أول سباقَين في القسم الثاني من الموسم بعد العطلة الصيفية أُقيما في حلبتَي سبا فرانكورشان ومونزا، اللتان تعتمدان على قوة المحركات بشكلٍ كبير، ما أدى إلى تفوق فيراري بفارقٍ طفيف.

ورغم فوز شارل لوكلير لمصلحة فريق فيراري بهذين السباقين، إلا أن فريق مرسيدس كان في دائرة المنافسة، وكان قريباً جداً من خطف الفوز من لوكلير.

اقرأ أيضاً



روزبرغ سيتغير بعد إزعاجه لـ فيرشتابن وهاميلتون

هاميلتون: لوكلير من أكثر السائقين احتراماً

سرعة فيراري في مونزا لم تكن بسبب المحركات فقط

حيث قال براون في النشرة الرسمية للفورمولا 1: “رغم تفوق فيراري على الخطوط المستقيمة والسرعات القصوى، والتمتع بأفضليةٍ في حلباتٍ تعتمد على قوة المحركات، إلا أن فريق مرسيدس ضمن صعود سائقَيه إلى منصة التتويج مجدداً”.

وأكمل: “كما أن هاميلتون في بلجيكا، وبوتاس في إيطاليا، كانا على بعد أقل من ثانية خلف لوكلير عند اجتياز خط النهاية. هذا الأمر يثبت أن لدى مرسيدس أفضل سيارة، والسيارة الأكثر اكتمالاً، وهناك إمكانية ضئيلة جداً لانتهاء سيطرة الأسهم الفضية في الموسم الحالي”.

وأضاف: “من المؤكد أن فريقا ريد بُل وفيراري حققا تقدماً ملحوظاً، ولكن عندما تكون تأدية أحد هذين الفريقين جيدةً، لا يكون الفريق الآخر في دائرة المنافسة. بينما فريق مرسيدس متواجد ضمن دائرة المنافسة على الفوز سباقاً تلو الآخر بغض النظر عن خصائص الحلبات”.

وتابع: “مع تحقيق مرسيدس للعديد من الانتصارات، من المؤكد أنهم يرغبون بالمزيد. سيكون هناك أمرٌ وحيد سيطلبه مدير الفريق توتو وولف من أعضاء فريقه في سنغافورة، ألا وهو الفوز”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.