فريق فيراري ينكر إجراء تغييرات في المحرك

أكد مدير فريق فيراري ماتيا بينوتو أنه لم تكن هناك أية تغييراتٍ في المحرك أو وحدة الطاقة بعد إيضاحات الاتحاد الدولي للسيارات في جائزة الولايات المتحدة الكبرى، الجولة 19 لموسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ أن فريق فيراري، وبعد الأفضلية التي تمتع بها خلال الجولات القليلة الماضية وخصوصاً ما يتعلق بالسرعة على الخطوط المستقيمة وقوة المحركات، أظهر تراجعاً في مستوى تأديته في جولة أوستن.

تقرير السباق: هاميلتون يتوج بلقبه السادس وفوز بوتاس في أوستن

هذا الأمر ترافق مع تساؤل فريق ريد بُل حول إمكانية التلاعب بأسلوب قياس معدل تدفق الوقود لزيادة قوة المحرك، مع تأكيد الاتحاد الدولي بأن مثل تلك الأساليب، التي تقدم فريق ريد بُل بتساؤلاتٍ عنها، تعتبر مخالفةً للقانون، بينما يعتقد سائق ريد بُل ماكس فيرشتابن أن تراجع أداء فيراري في أوستن ناجم عن ‘توقفهم عن الغش’.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

هل أثمرت مساعي المنافسين للحد من قوة محرك فيراري

فيرشتابن: أداء فيراري تراجع بعد توقفهم عن الغش

هاميلتون: محرك فيراري أضعف مع توضيح الاتحاد الدولي

حيث قال بينوتو: “لم نقم بأية تعديلات على الإطلاق، كما أننا لم نراجع بيان الاتحاد الدولي للسيارات بدقةٍ كبيرة، إذ أن نشر مثل تلك البيانات يعتبر اعتيادياً خلال الموسم”.

وأكمل: “أثق أننا كنا قاب قوسين أو أدنى من الحصول على مركز الانطلاق الأول مع سيباستيان فيتيل، وربما عدم حصول ذلك كان ناجماً عن حذر فيتيل أثناء الكبح للمنعطف الأول”.

وأضاف: “بينما بالنسبة لـ لوكلير، لم يشارك في التجارب الثالثة بعد مشكلة المحرك، ومن ثم استخدم محركاً قديماً. في السباق، حسناً اجهنا بعض المشاكل ولكن من المؤكد أن سرعتنا على الخطوط المستقيمة لم تكن من ضمن تلك المشاكل”.

وتابع: “مشاكلنا تتعلق بالتماسك وعدم القدرة على التعامل مع الإطارات. أشعر بأن الاتهامات التي وُجِّهت إلينا كانت خاطئة، إنها غير جيدة للفورمولا 1، وعلى الجميع أن يكونوا أكثر حذراً”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.