فريق ويليامز لن يضحي بـ 2020 للتركيز في 2021

أكد مدير قسم مهندسي السباقات في فريق ويليامز دايف روبسون أن فريقه لن يضحي بالسنة المقبلة للتركيز في سيارة موسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

حيث يشهد موسم 2021 تغييراتٍ جذرية في القوانين التقنية، الرياضية، والمالية، حيث يمثل ذلك الموسم بداية حقبةٍ جديدةٍ في تاريخ الفورمولا 1 مع اختلاف تصاميم السيارات بشكلٍ كبير.

وبالنسبة لفريق ويليامز، والذي يعاني من أحد أسوأ المواسم في تاريخه العريق في 2019 مع عدم القدرة على المنافسة في متوسط الترتيب وتسجيل نقطة وحيدة فقط بالترافق مع تغييراتٍ شهدت رحيل بادي لو عن منصبه كرئيس تنفيذي للقسم التقني، كانت هناك تساؤلات حول إمكانية تضحية الفريق بالسنة المقبلة.

إذ أن فريق ويليامز عانى من موسمٍ سيئ في 2013، ولكنه حقق تقدماً ملحوظاً في العام التالي مع بدء الحقبة الهجينة حيث أنهى ذلك الموسم مع ثاني أفضل سيارة خلف مرسيدس. لكن روبسون أكد بأن الفريق لن يضحي بسيارة 2020 للعمل على سيارة 2021.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!


كوبيتسا ينتقد ويليامز بعد أسوأ جولة في مسيرته

ريد بُل: موسم 2020 سيكون الأعلى تكلفة في الفورمولا 1

فريق ويليامز يعلن عن زميل راسل بعد جولة أبوظبي

حيث فسر روبسون سياسة فريق ويليامز بقوله: “نريد أن تكون سيارة السنة المقبلة سريعة. لكن الهدف الأساسي هو إدراك كيفية القيام بذلك. كافة الخبرات والمعلومات التي حصلنا عليها في الموسم الحالي ستكون مفيدةً السنة المقبلة”.

وأكمل: “رغم التغييرات الجذرية في قوانين 2021، إلا أننا سنستفيد من الخبرات السنة المقبلة لأننا نريد المحافظة على المبادئ الأساسية لعمل السيارة بشكلٍ ناجح. أثق أن الجهد الذي سنبذله لتطوير سيارة السنة المقبلة سيكون مفيداً وناجحاً بالنسبة لنا في 2021”.

وأضاف: “بدون شك، لا بد لنا من التوصل إلى حل لكيفية الفصل بين مواردنا بين العمل على 2020 و2021، لكن بالتأكيد لا يمكننا التضحية بسيارة السنة المقبلة”.

وتابع: “لا بد لنا من إثبات جدارتنا للجميع وأن ما قمنا به في 2019 كان صحيحاً وبالتالي علينا التطوير بشكلٍ جيد، هذا الأمر سيساعدنا في تطوير سيارة 2021، ولهذا السبب لا يمكننا التضحية بالسنة المقبلة إطلاقاً”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.