لوكلير غاضب من نفسه بعد حصة البرازيل التأهيلية

أعرب سائق فريق فيراري شارل لوكلير عن غضبه من نفسه مع ارتكابه لخطأ في الحصة التأهيلية لسباق جائزة البرازيل الكبرى الجولة قبل الختامية لموسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ أن لوكلير، والذي لديه عقوبة التراجع عشرة مراكز من مكان تأهله في سباق حلبة إنترلاغوس بكافة الأحوال مع استخدامه لمحركٍ جديد، تمتع بوتيرةٍ جيدةٍ في الحصة التأهيلية.

ولكن في القسم الثالث من الحصة التأهيلية، وفي لفته السريعة الأولى، ارتكب لوكلير خطأً عند المنعطف 12، ما أدى إلى خسارته لـ 0.3 ث، وهو ما أثار استياءه وغضبه من نفسه بشكلٍ كبير لأنه لم يكمل المهمة المطلوبة، مع اكتفائه برابع أسرع توقيت، وبالتالي انطلاقه من المركز 14 في سباق الأحد.

حيث قال لوكلير: “أعتقد أنه كان بإمكاني تسجيل أسرع توقيت في الحصة التأهيلية. أنا محبط جداً بنفسي اليوم. ارتكبت خطاً كبيراً في لفتي السريعة الأولى عند المنعطف الأخير، وخسرت حوالي 0.3 ث”.

وأكمل: “أنا محبط جداً، إذ أعتقد أن لفتي السريعة الأولى كانت كافيةً للحصول على مركز الانطلاق الأول لحين وصولي إلى المنعطف الأخير. أنا أتحمل مسؤولية هذا الخطأ بالكامل”.

وأضاف: “لكن الفريق بذل مجهوداً رائعاً في هذه الجولة، والسيارة كانت جاهزةً للمنافسة على تسجيل أسرع توقيت، ولكنني لم أحقق ذلك”.

وتابع: “غداً سأضغط إلى أقصى الحدود. سأحاول الاستمتاع بسباق الغد بأفضل طريقة ممكنة، لا بد لي من الضغط بشكلٍ كبير في اللفات الأولى الحاسمة، وبعد ذلك آمل التمتع بوتيرةٍ تسمح لي بالعودة إلى دائرة المنافسة”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.