علي العقابي يستعد لخوض الجولة الثانية لسلسلة فورمولا 4 جنوب شرق آسيا في سيبانغ

تابعونا على

يخوض السائق العراقي اليافع علي العقابي الجولة الثانية من بطولة فورمولا 4 جنوب شرق آسيا لموسم 2019، والتي ستُقام على حلبة سيبانغ الدولية في ماليزيا، بين 119 و 21 نيسان / أبريل الجاري.

وكان العقابي قد شارك قبل أسبوعين في الجولة الأولى التي أُقيمت على الحلبة ذاتها، حيث تذَّوق للمرة الأولى طعم المُشاركة في هذه البُطولة التي تُعتبر أولى الخطوات الاحترافية نحو فئات التسابق العُليا.

ويضم الموسم 10 جولات، ويُقام في كل جولة أربع سباقات، مما يعني خوض السائقين لأربعين سباقًا طيلة الموسم، الذي يُقام على حلبات جنوب شرق آسيا؛ ماليزيا وتايلندا والهند والفليبين.

وتأقلم العقابي، ابن الـ 15 عامًا، جيدًا خلال السباقات الأربعة التي تضمنتها الجولة، واختبر كلا حالَتَي المسار، الجافة والمُبللة، خلال السباقات الأربعة للجولة الأولى.

وقال العقابي: “لقد كانت نهاية الأسبوع الماضي رائعة، رغم أني لم أُحقق النتائج التي كُنت أطمح لها. لكن تعلمنا الكثير من ناحية أنها مُشاركتي الأولى في سباقات المقعد الأُحادي. لقد كانت تجربةً استثنائية بحقّ، والآن، سأبذل المزيد من التركيز على الموسم أكثر من أي وقتٍ مضى، وأنا واثقٌ من قُدرتي على تحقيق نتائج جيدة هذا الموسم”.


وأضاف: “أتوق لخوض السباق نهاية هذا الأسبوع، وأتطلع لتحقيق الفوز في هذه الجولة، لقد تعلمنا الكثير من ساباقت الجولة الماضية، ولدينا الكثير لنُقدمه في هذا السباق!”.

وبدأ العقابي مسيرته في هذه البُطولة بتحقيقه سادس أسرع زمن في التجارب التأهيلية للسباق الأول، علمًا بأن أمطارًا غزيرةً هطلت على المنطقة قُبيل انطلاق الفترة، إلا أنه تمكَّن من تسجيل زمن2:32.030 دقيقَتَيْن، وهو أفضل زمن له خلال لفترة التي تضمنت سبع لفات.

وسجَّل السائق السويدي إميل سكاراس أسرع توقيت خلال الفترة، 2:30.279 دقيقَتَيْن، بينما حقق الفرنسي هادريان دايفيد وداين مالثي جاكوبسِن ثاني وثالث أسرع زمن على التوالي.

وأنهى العقابي أول سباقٍ له في فورمولا 4 جنوب شرق آسيا، والذي أُقيم يوم السبت وتضمَّن تسع لفات، في المركز التاسع، وتُعتبر هذه النتيجة جيدة لسائقٍ يافع انتقل للتو إلى هذه البُطولة من مُنافسات الكارتيتغ. علمًا بأن هادريان فاز بلقب السباق، بينما صعد الإيرلندي لوقّا آلّين وجاكوبسِن إلى منصة التتويج في المركزين الثاني والثالث على التوالي.

 أما السباق الثاني، الذي أُقيم في ذات اليوم أيضاً، فقد شهد هطولًا غزيرًا للأمطار، مما أجبر مُنظمي السباق لرفع العلم الأحمر، في اللفة السابعة منه، إيذانًا بانتهاء السباق حفاظًا على سلامة المُتسابقين، خُصوصًا مع استخدامهم للإطارات الملساء، وأنهى العقابي السباق في المركز التاسع، ذهب لقب السباق إلى سكاراس، الذي انطلق من المركز الثالث على شبكة الانطلاق، خلف الكازاخي ليوبوف أوزريتكوفسايا والعقابي. جديرٌ بالذكر أن العقابي كان ضمن الثلاثة الأوائل خلال اللفات الأولى.

أما في السباق الثالث، وأُقيم يوم الأحد، فقد أنهاه العقابي في المركز الـ 12، بينما فاز هادريان بلقبه، أمام جاكوبسِن وآلّين. وكان العقابي يُنافس على المركز الثاني خلال السباق، لكنه تعرَّض لانثقاب في الإطارات جرّاء شظايا مُتناثرة من حادث سابق مع أحد السائقين، ليتراجع على إثرها في الترتيب.

انطلق العقابي في السباق الرابع، الأخير، من المركز السادس، علمًا بأنه أُقيم مساءً، فيما حقق هادريان فوزه الثالث خلال نهاية الأسبوع. ومُجددًا، رُفع العلم الأحمر إثر حادثة تصادم للسائق جاكوبسِن في اللفة الثانية، وعادت السيارات للاصطفاف مُجددًا على شبكة الانطلاق من أجل استئناف السباق، وحافظ هادريان على صدارته حتى نهاية السباق، بينما أنهى آلّين السباق ثانيًا والفنلندي إميل سيبّانِن ثالثًا. وافتقدت سيارة العقابي خلال السباق لضغط زيت المكابح خلال السباق، إلا أنه أوصل سيارته للمركز السابع.

وتُقام الجولة الثانية من بُطولة فورمولا 4 جنوب شرق آسيا لموسم 2019، والتي تتضمن السباقات الخامس والسادس والسابع والثامن، نهاية الأسبوع الجاري، على ذات المضمار، حلبة سيبانغ الدولية، بالقُرب من مطار كوالالمبور الدولي، في ماليزيا.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.