دي غراسي الأسرع في حصة سانتياغو التأهيلية ولكنه تحت التحقيق

تابعونا على

سجل سائق فريق أودي لوكاس دي غراسي التوقيت الأسرع في الحصة التأهيلية لسباق سانتياغو من موسم 2018 / 2019 من بطولة الفورمولا إي للسيارات الكهربائية، ولكنه استُدعي للتحقيق. 

حيث قدم دي غراسي مستوى أداء قوي جداً في الحصة التأهيلية الثالثة للموسم الحالي من البطولة التي تتميز بسياراتها الكهربائية، وليسجل التوقيت الأسرع في الحصة التأهيلية للمرة الأولى منذ 2017.

ورغم أن تسجيل التوقيت الأسرع يعني انطلاق دي غراسي من المركز الأول في السباق، إلا أن البرازيلي استُدعي إلى لجنة التحكيم بعد انتهاء الحصة التأهيلية بسبب إمكانية مخالفة مواصفات المكابح للقوانين.

كما حصل سائق فريق نيسان سيباستيان بويمي على مركز الانطلاق الثاني للسباق، وهي أول مرة تنطلق فيها إحدى سيارتَي نيسان من الصف الأول في الفورمولا إي. حيث كان بويمي أبطأ بحوالي نصف ثانية من توقيت دي غراسي الأسرع.

وقدم الألماني باسكال فيهرلاين أداءً قوياً جداً في مشاركته الثانية في الفورمولا إي، إذ أنهى سائق فريق ماهيندرا الحصة التأهيلية بالمركز الثالث، ومتفوقاً على زميل دي غراسي في فريق أودي دانيال أبت.

وبشكلٍ مماثلٍ لـ فيهرلاين، فإن البلجيكي ستوفيل فاندورن الذي شارك مع فريق ماكلارين في الفورمولا 1 العام الماضي قدم أداءً قوياً في سانتياغو، مع انطلاقه من المركز الخامس مع سيارة فريقه ‘أتش دبليو أيه’، ومتفوقاً على سائق فريق فيرجن سام بيرد.

كانت هذه الحصة التأهيلية جيدة بالنسبة لثنائي فريق فينتوري، مع انطلاقه ضمن المراكز الـ10 الأولى. إذ حصل إدواردو مورتارا على مركز الانطلاق السابع، بينما أكمل زميله فيليبي ماسا المراكز الـ10 الأولى.

وفصل بين ثنائي فينتوري سائق فريق دراغون ماكسيميليان غانثر بالمركز الثامن، متفوقاً على سائق فريق بي أم دبليو أليكساندر سيمز بالمركز التاسع.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.