جوناثان ريا يفوز بلقب بطولة العالم للسوبر بايك 2016

تابعونا على

أحرز دراج فريق “كاواساكي” البريطاني جوناثان ريا لقبه العالمي الثاني في بطولة العالم للسوبر بايك 2016، وبعد تحقيقه للمركز الثاني في السباق الأول للجولة الأخيرة تحت الأضواء الكاشفة لحلبة لوسيل الدولية في العاصمة القطرية الدوحة، بينما حقق منافس ريا على اللقب وزميله في الفريق طوم سايكس الفوز بالسباق.

وبدأ ريا مسيرته في بطولة العالم للسوبر بايك عام 2009 مع فريق “هانسبري هوندا”، وحقق فيه انتصارات ومنصات تتويج متكررة.

انتقل بعدها إلى فريق هوندا، لكنه لم يتمكن من تحقيق نتائج جيدة حتى موسم 2015، حيث انتقل إلى فريق “كاواساكي”، وأحرز الفوز 14 مرة وسيطر بشكلٍ تام على البطولة محققاً لقبه الأول.

وبدأت رحلة ريا للدفاع عن لقبه هذا الموسم بتحقيق الفوز مرتين في الجولة الافتتاحية على حلبة فيليب آيلاند، وأثبت بذلك لمنافسيه أن خطف اللقب لن يكون عملاً سهلاً.

ولم ينتظر ريا طويلاً لتحقيق انتصاره الثاني، حيث تمكن من تحقيق الفوز في السباق الأول للجولة الثانية في تايلند، لكنه اكتفى بالمركز الثاني في السباق الثاني، بينما حقق سايكس الفوز.

وكانت جولة آراغون بداية المنافسة الشرسة لخطف لقب موسم 2016 بين ريا وسايكس زملاء الفريق الواحد، حيث تبادل الثاني تحقيق الفوز والمركز الثاني، تبع ذلك أداءً مذهلاً من ريا في جولتي آسن وإيمولا.

وكانت الأمور في جولتي سيبانغ ودونينغتون بارك تسير لصالح سايكس، لكن ريا عاد من جديد للتألق في جولة ميزانو، وحقق الفوز في السباقين الأول والثاني، وليبتعد في الصدارة بفارق كبير عن أقرب منافسيه.

خسر ريا المعركة في جولة أميركا، حيث سقط عن دراجته يوم الأحد، في حين فاز سايكس بالسباق، وأضاف 25 نقطة إلى رصيده، ثم انقلبت الأوضاع مجدداً لصالح ريا في جولة ألمانيا، حيث فاز في السباق الثاني، لكنه سقط عن دراجته في السباق الأول الدراماتيكي.

أما في جولة مانيي كور، فقد أحرز ريا مركز الانطلاق الأول، لكن الأفضلية كانت لصالح سايكس في السباق الأول، حيث قام كلا الدراجان بوقفة صيانة لتغيير الإطارات في منتصف السباق، ما أدى إلى تغيير موازين القوى، أحرز بعدها سايكس منصة تتويج بينما اكتفى ريا بالمركز الرابع.

بدء فارق النقاط بالتقلص تدريجياً في السباق الثاني الذي شهد معركة قوية بين ريا وسايكس على الصدارة، لكن في نهاية المطاف، لم يحقق الثنائي الفوز الذي كان من نصيب تشاز ديفيس، في حين اكتفى ريا بالمركز الثاني أمام سايكس بالمركز الثالث.

وبالتوجه للجولة ما قبل الأخيرة في خيريز، كان ريا بحاجة إلى توسيع صدارته في الترتيب العام بفارق نقطتين فقط للفوز باللقب، لكن تحقيق سايكس للمركز الثاني أمام ريا سبب تأجيل عملية تتويج البريطاني.

لكن في السباق الثاني كانت الأفضلية لصالح ريا، حيث حقق المركز الثاني أمام سايكس الذي اكتفى بالمركز الثالث، لكن الفارق كان لا يزال 48 نقطة، وتأجيل التتويج مجدداً للجولة الختامية في قطر.

وكانت معركة ريا وديفيس قوية، لكنها كانت مريحة للبريطاني في نهاية الأمر، حيث حقق لقبه الثاني على التوالي.

وخارج المسار، ريا أب حنون وزوج محب، وأفضل أب في العالم على حد وصف أبناءه جايك وتايلور، وهو شخص ودود وقدوة للجميع، فهو بطل حقيقي بكل ما للكلمة من معنى.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.