عطل بسيط يُبعد فريق عُمان لسباقات السيارات عن منصة التتويج في سباق الخليج 12 ساعة

تابعونا على

لم يقف الحظ بجانب فريق عمان لسباقات السيارات بعدما كان الفريق قاب قوسين أو أدني من اعتلاء منصة التتويج، كما مان يمني النفس، في سباق الخليج 12 ساعة والذي أقيم في حلبة مرسى ياس في أبوظبي.

وأنهى الفريق السباق في المركز الرابع في ظل مشاركة أكثر من 29 سيارة، وكان السباق الذي قسم على فترتين صباحية ولمدة 6 ساعات ومسائية لمدة 6 ساعات أخرى، يفصل بينهما فترة راحة للجميع بما فيهم السائقين والاطقم الفنية والسيارة قد حضره جمهور جيد من عشاق رياضة السيارات.

وبدأت فعاليات اليوم مع إقامة القسم الصباحي، حيث اصطفت السيارات المشاركة بالسباق حسب تسلسل التواقيت المسجلة من قبلها الحصة التأهيلية الرسمية التي سبقت السباق الختامي، وكان فريق عمان لسباقات السيارات والذي ضم كل من العُماني أحمد الحارثي والاسكتلندي جوني ادام وزميله دارين تارنر قد انطلق من المركز الخامس في الترتيب العام للسباق الصباحي.

وفي البداية حيث جلس السائق دارين تارنر خلف المقود وحافظ على ترتيبه الخامس طوال الساعة الأولى للسباق، قبل أن يسلم القيادة للسائق أحمد الحارثي في مرآب الصيانة، وعلى المنوال نفسه جاء الدور على الحارثي وحسب الخبرة التي يمتلكها كي يستغل أخطاء الاخرين والثغرات المتاحة ليصل إلى أصحاب المراكز الأولى. وقبل خروجه من مرآب الصيانة أثناء تبادل السائقين تفاجأ الحارثي بوجود عطل في مضخة الوقود، الأمر الذي جعله يعود لمركز الصيانة لإصلاح العطل.

مشكلة العطل:

وتسبب هذا العطل البسيط والذي تم معالجته من قبل فريق تي اف الفني إلى تأخر الفريق حوالى لفة ونصف اللفة عن الفرق المنافسة، مما أفقده وقتاً ثميناً كان الفريق في حاجة ماسه أليه ليصل إلى مقدمة السباق.

وتناوب السائقون الثلاثة عقب ذلك على قيادة السيارة محاولين إلى تحسين المركز لكن المنافسة الشرسة من قبل الفرق الاخرى وقوة السيارات المشاركة لم تمنح الفريق الفرصة إلى الوصول لأصحاب مقدمة السرب لينهي فريق عمان لسباقات السيارات الجزء الاول من السباق بالمركز السابع، وهو المركز الذي بدأ به السباق في الفترة المسائية.

عطل بسيط يُبعد فريق عُمان لسباقات السيارات عن منصة التتويج في سباق الخليج 12 ساعةمحاولات للتقدم:

وفي القسم الثاني من السباق سعت فرق المقدمة في المحافظة على مراكزها وكان من الصعب جداً تجاوز بعض السيارات نظراً لاحتدام المنافسة ووجود سيارات جديدة تجرب لأول مرة في أبوظبي، وكان فريق عمان لسباقات السيارات قد انطلق من المركز السابع في الجولة المسائية التي بدأت في تمام الساعة 5:30 مساءًعلى أن ينتهي السباق بعد 6 ساعات وقبيل منتصف الليل بنصف ساعة. وجلس الحارثي خلف مقود سيارة استون مارتن فانتاج جي تي 3 الجديدة والتي تم الإعلان مسبقاً على أن أولى مشاركاتها ستكون على حلبة أبوظبي.

فريق عمان لسباقات السيارات وبقيادة الحارثي وادام وتارنر وبعد محاولات عديدة تقدم مركزاً واحد ليصل إلى المركز السادس ومن ثم نجح في تعزيز موقفه ليصل للمركز الخامس بفضل جهود الثلاثي، واستغل الفريق تأخر المتصدر ليصل الفريق للمركز الرابع والذي كان قريباً جداً من الوصول إلى منصة التتويج، لكن المحاولات لم تنجح في تجاوز صاحب المركز الثالث لوجود فارق في المسافة لينهي الفريق العماني مشواره بالسباق في المركز الرابع.

عطل بسيط يُبعد فريق عُمان لسباقات السيارات عن منصة التتويج في سباق الخليج 12 ساعة

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.