تواقيت جيدة لفريق عمان لسباقات السيارات في تجارب  سباق سيلفرستون

تابعونا على

يبحث فريق عمان لسباقات السيارات بقيادة السائق العماني أحمد الحارثي عن موقع له على منصة التتويج ضمن سباق الجولة الثانية لبطولة بلانبان الاوروبية للتحمل التي تقام على أرضية حلبة سيلفرستون البريطانية.

وانتهت التجارب المسماه بالتجارب البرونزية قبل التاهيلات الرسمية بتسجيل الفريق خامس أفضل توقيت ضمن الفئة برو ام وبزمن بلغ 2:01.822 د بعدما كان قد سجل زمن قدره 2:00.199 د في التجارب الحرة التي احتل فيها الفريق المرتبة الثالثة في المجموع العام للسيارات المشاركة البالغه  48 سيارة بمختلف الطرازات العالمية.

الفريق يقف هذه المرة على أرضية البلد المصنع لسيارة استون مارتن فانتاج تي تي 3 والتي تحمل الرقم 97 ويحمل طموحات كبيرة في نيل لقب هذا السباق ، ومن المحتمل أن تقف الجماهير البريطانية الحاضرة للسباق خلف سيارة استون مارتن فانتاج الجديدة كليات والتي لازال الفريق العماني معتمدا عليه في تحقيق إنجاز جديد هذا الموسم.

الثلاثي أحمد الحارثي والتركي صالح يولوك والإيرلندي الشمالي تشارلي ايستود يحملون طموحات كبيرة بعد الفوز بالمركز الثالث في الجولة الماضية التي أقيمت على حلبة مونزا الإيطالية بعد سباق دراماتيكي صعب ، ولكن مع إصرار الفريق على الوصول لخط النهاية على منصة التتويج منح الثلاثي إحتلال المركز الثالث بالسباق بعد التغلب على سلسلة مشكلة الإنفجارات بالإطارات خلال فترة السباق.

البطل العماني أحمد الحارثي وعقب ختام التاهيلات قبل الرسمية والتجارب البرونزية أكد بأن الفريق يملك إمكانيات الفوز بإحدى المراكز الأولى بالسباق رغم تواجد أكثر من 48 سيارة بالسباق الحالي في سيلفرستون ، ولكن الفريق الفني تي اف بقيادة توم فيرر قام بعمل كافة التجهيزات اللازمة كي تكون السيارة جاهزة للسباق الذي يمتد ل 3 ساعات متواصلة وفي ظل أجواء لربما تكون باردة ومتقلبة بعض الاحيان.

وقال الحارثي: “نسعى من طرفنا إلى التواجد مع أصحاب الصدارة وخاصة فئة البرو ام حيث تنتظر منا الجماهير البريطانية الكثير وكذلك الراعاة و الداعمين بالسلطنة بالاضافه إلى عشاق رياضة السيارات، وسنبذل الجهد المضني والمستحيل من أجل تحقيق الفوز والوصول للتتويج رغم أن السباقات لها واقع آخر داخل الحلبة فخلال فترة الثلاث ساعات تحدث أمور خارجة عن إرادة الجميع”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.