مشاري الظفيري يهدي منصة التتويج برالي لابايا إلى محبي الراليات في المنطقة العربية

تابعونا على

أهدى السائق الكويتي مشاري الظفيري منصة التتويج التي أحرزها ضمن فئة “إي آر سي 2” برالي ليبايا في لاتفيا، ثالث جولات بطولة أوروبا للراليات لموسم 2019، إلى جميع محبي الراليات في المنطقة العربية.

وبلغ طول الرالي الإجمالي 851.57 كلم، منها 207.98 كلم مراحل خاصة و643 كلم مراحل وصل، قُسمت على 13 مرحلة حصوية، وأُقيم الحدث على مدى ثلاثة أيام بين 24 و26 أيار / مايو الجاري.

وشارك الظفيري على متن سيارة ميتسوبيشي لانسر إيفو 10 وجلس بجانبه في المقعد الساخن الملاح القطري ناصر سعدون الكواري.

وأنهى الثنائي القسم الأول من الرالي بالمركز الثالث في الترتيب العام لفئة “إي آر سي 2″، قبل أن يتقدماً مركزاً آخر ويعبرا خط النهاية مساء الأحد بالمركز الثاني في فئتهما.

وقال الظفيري لموسم أوتوسبورت الشرق الأوسط: “الحمد للـه أنهينا رالي ليبايا بالمركز الثاني وهذه المشاركة الأولى في على الساحة الأوروبية. بالتأكيد هذه النتيجة هي دفعة معنوية قوية بالنسبة لي للمشاركات المقبلة بالبطولة في راليات بولندا وروما والتشيك وقبرص، ونأمل إنهاء موسم بطولة أوروبا للراليات ضمن أحد المراكز الثلاثة الأولى لترتيب السائقين في فئتنا”.

وأضاف: “نشارك أيضاً في بطولة الشرق الأوسط للراليات ونتصدر ترتيب فئة “ميرك 2″ بعد الجولة الثاني التي أُقيمت في الأردن، ونتمنى أن تكون هذه السنة خير علينا”.

وأكم: “أهدي منصة التتويج التي أحرزناها في لاتفيا إلى جميع محبي عالم الراليات في المنطقة العربية، ونعدهم بتحقيق مزيد من الإنجازات.

وختم الظفيري حديثه قائلاً “أود شكر جميع وقف إلى جانبي وساندني في هذه البطولة وبطولة الشرق الأوسط للراليات، وأخص الهئية العامة للرياضة ونادي باسل سالم الصباح لسباق السيارات والدراجات و”دراغ 965″ والخطوط الجوية الكويتية، وآمل أن نكون دائماً عند حسن ظنهم”.

 وتتجه بطولة أوروبا للراليات إلى بولندا لجولتها الرابعة لموسم 2019 التي تُقام بين 28 و30 حزيران / يونيو المقبل.

معرض الصور من مشاركة مشاري الظفيري وناصر الكواري برالي ليبايا 2019

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.