القاسمي يحث الشباب على الاستفادة من فرصة المشاركة ببطولة الإمارات لراليات الباها

يرى المخضرم في عالم الراليات الإماراتي الشيخ خالد القاسمي أن انطلاق سلسلة وطنية جديدة من الراليات الصحراوية في دولة الإمارات يعني أن الوقت أصبح مثاليًا للشباب من محبي الرياضة للانخراط فيها.

ويحث السائق الإماراتي، الذي يشارك في رالي باها أبوظبي الأول الشهر الحالي، المزيد من الشباب من سائقي السيارات والدراجات على اغتنام الفرصة السانحة لهم مع إطلاق بطولة الإمارات لراليات الباها هذا العام.

وقال الشيخ خالد، والذي يتصدر فئة T1 بفضل فوزه بثلاثة من الجولات الأربعة الأولى على متن سيارة فريق أبوظبي ريسينغ DKR3008 : “تمثل الفعالية المنصة المثالية للراغبين بالانضمام إلى الرياضة في بداياتهم”

وأضاف: “فمعظم الفعاليات تقام ليوم واحد، وهي متاحة أمام الدراجات النارية والرباعية والسيارات من فئة T3، مما يجعلها رياضة مجدية للغاية – وهذه هي الفرصة المثالية لكل من يتطلع للحصول على فرصة للمنافسة.”

ويقام رالي باها أبوظبي تحت رعاية مجلس أبوظبي الرياضي يومي 15 و 16 نوفمبر، ويمثل الجولة الخامسة من بطولة الإمارات لراليات الباها 2019 التي ينظمها نادي الإمارات لرياضة السيارات.


واستقطبت الجولات السابقة ما يصل إلى 50 متنافساً، ويأمل نادي الإمارات لرياضة السيارات باستقطاب المزيد من المشاركين من الإمارات ودول الخليج في سباق أبوظبي، حيث تقدم جوائز مادية سخية للمراكز الثلاثـة الاولى للترتيب العام للســيارات والدراجــات في الرالي .

أما بالنسبة للشيخ خالد، والذي يشارك إلى جانب ملاحه البريطاني كريس باترسون، فسيكون رالي باها أبوظبي اختباراً جديداً لاستعداداته المستمرة للمشاركة في رالي داكار السنة المقبلة في المملكة العربية السعودية.

وكان القاسمي قد احتل المركز الثاني في رالي القصيم الذي أقيم حديثاً بالسعودية، مجتازاً السباق بفارق عشر ثوان فقط عن المتصدر يزيد الراجحي، وبعد أن سجّل أسرع زمن في المرحلة الأخيرة – فيما فاز الإماراتي محمد البلوشي بفئة الدراجات النارية.

وكان ذلك الفوز الثاني للبلوشي خلال شهر واحد بعد فوزه برالي باها الأردن، وسيتطلع لإنجاز ثلاثية من الانتصارات في رالي باها أبوظبي ليعزز صدارته لفئة الدراجات النارية 450 ضمن بطولة الإمارات لراليات الباها.

يمتد مسار رالي باها أبوظبي بين الكثبان الرملية العملاقة في صحراء الربع الحالي، وسيكون مقره في تل مرعب الشهير، مع دعم من نادي ليوا الرياضي.

وينطلق المتنافسون من قاعدة السباق في مسار يتألف من مرحلتين خاصتين بمجموع 250 كلم ضمن مسار اجمالي طوله 280 كلم.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.