فيناليس لا يعرف سبب تحسن أداء دراجة ياماها في تايلاند

تابعونا على

يعتقد دراج ياماها مافريك فينياليس أن فريقه قد عاد إلى الطريق الصحيحة بعد إنهاءه سباق جائزة تايلاند الكبرى، الجولة الخامسة عشر من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” في المركز الثالث.

وتأهل فينياليس في المركز الرابع، لكنه تمكن من تجاوز زميله في الفريق فالنتينو روسي للمركز الثالث في المراحل الأخيرة من السباق، محرزاً بذلك منصة تتويج طال انتظارها بالنظر للصعوبات التي يُعاني منها فريق ياماها في الأونة الأخيرة.

وقال فينياليس: “من الصعب التأقلم مع ركوب الدراجة عندما يكون أداءها متباين، وهذا ما تعرضنا له في السباقات الأخيرة، لأن الثقة بالدراجة تكون شبه معدومة”.

وتابع: “سباق تايلاند كان جيداً نسبياً، حيث كنا أنا وفالنتينو قادرين على الضغط والتنافس مع الأخرين منذ اليوم الأول في نهاية الأسبوع، والتواجد على منصة التتويج بعد غياب طويل أمر جيد”.

وأضاف: “كنت قريباً من المقدمة، لكنني لم أملك السرعة الكافية لمنافسة دوفيسيوزو وماركيز، ورغم ذلك أنا مسرور لإنهاء السباق في هذا المركز، وأتطلع قدماً لسباق اليابان، رغم أن سقف توقعاتنا لا يزال بسيطاً للجولة المقبلة لعدة أسباب”.

ومثلما أكد زميل فينياليس في ياماها فالنتينو روسي، لا يعرف الإسباني ما سبب التحسن المفاجئ في أداء الدراجة على حلبة تشانغ الدولية، سواء كان الإطارات الجديدة التي جلبتها ميشلان، ام التغييرات التي أُجريت على معايير الضبط بين سباقي آراغون وتايلاند.

وأكمل: “أعتقد أن التغييرات التي قمنا بها على الدراجة ساعدتنا في التقدم، لكن بالوقت نفسه رأيت أن الإطارات التي جُلبت لهذه الجولة مختلفة، لذلك ربما ساعدتنا في المنعطفات، والجواب على سؤالنا سيتضح في جولة اليابان”.

واختتم فينياليس حديثه بالقول: “شعرت بالاختلاف عند ركوب الدراجة مقارنةً مع السباقات الماضية، وكنت قادراً على الاستمرار باللحاق من ثنائي المقدمة، لكن لسوء الحظ لم أكن قادراً على تجاوزهما رغم أنني كنت قريباً جداً جداً”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.