روسي: مشكلة العام الماضي لا تزال موجودة

توقع دراج ياماها فالنتينو روسي أن يكون سباق جائزة قطر الكبرى، افتتاحية موسم 2019 لبطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” صعباً بعد التأهل في المركز الرابع عشر.

لكن الدكتور تمكن من عبور خط النهاية في المركز الخامس، بينما اكتفى زميله في الفريق مافريك فينياليس بالمركز الثامن رغم انطلاقه من المركز الأول على شبكة الانطلاق.

> أندريا دوفيسيوزو يفوز بسباق قطر الجنوني

> موتو جي بي: رفض الاعتراضات ضد قطع الانسيابية في دراجة دوكاتي

> دوفيسيوزو يُعادل رقم بياجي بعدد الانتصارات بعد فوزه في قطر



وكان روسي قد تصدر حصة التجارب الأولى يوم الجمعة، لكن أداء بطل العالم 9 مرات بدأ بالتراجع بسبب معاناته من مشكلة تدهور الإطار الأمامي بشكلٍ سريع، لكن يبدو أن الصانع الياباني وجد بعض الأعشار هنا وهناك قبل السباق، حيث أنهى روسي خط النهاية مبتعداً عن الفائز أندريا دوفيسيوزو بفارق 6 أعشار من الثانية.

وقال روسي: “قمنا بإجراء بعض التعديلات على الدراجة في يوم السباق، وقد عملت بشكلٍ جيد، وأنا مسرور للحصول على بعض النقاط الإضافية في سباق يمكننا تسميته بسباق الحد من الخسائر”.

وتابع: “يمكنني القول أن شعوري على الدراجة مشابه إلى حد ما بدراجة العام الماضي، ورغم الفارق البسيط عن أندريا أعتقد أن الحلبات الباقية بحاجة إلى عمل أكبر لأن المشاكل ستكون أوضح هناك”.

وأضاف: “حاولت الاقتراب من منصة التتويج، لكنني لم أتمكن من مجاراة سرعة كراتشلو ورينز، وسأُحاول التعويض في الأرجنتين’ وآمل أن تكون ظروف الحلبة مناسبة لنا هذا الموسم”.

وأكمل: “سباق الأرجنتين الماضي كان صعباً عندما كانت الحلبة شبه رطبة، حيث أن استخدام إطار الأجواء الجافة على مسار مبلل نسبياً أمر صعب للغاية، وسنرى ما سيحدث هذه المرة”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.