لورينزو: أنا بطل عالم، وأبطال العالم لا يستسلمون بسهولة

تابعونا على

عبّر دراج هوندا خورخي لورينزو عن مشاعر مختلطة بعد نهاية سباق جائزة إسبانيا الكبرى، الجولة الرابعة من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” لموسم 2019.

حيث لا يزال الإسباني يُعاني في إيجاد الراحة مع دراجة هوندا للسباق الرابع على التوالي، ورغم تأهله في المركز الحادي عشر، عبر لورينزو خط النهاية في المركز 12، بينما كان الفوز من نصيب زميله في الفريق مارك ماركيز.

وأكد لورينزو بعد السباق أن هذه الأوقات صعبة جداً، وبأنه يُعاني كثيراً في إيجاد نفسه مع فريقه الجديد.

وقال: “لا يمكنني أن أكون سعيداً مع هذه النتائج، ولأكون صريحاً لست متحمساً جداً، ومن المنطقي أن أكون حزيناً وخائب الأمل مما يحدث”.

وتابع: “على الجانب الآخر علي عدم الاستسلام، وسنرى ما يمكننا القيام به في تجارب يوم غد، وآمل أن تُعطينا بعض السرعة والأجوبة لما يحدث، وسأبقى إيجابياً على أمل إيجاد حل لما أمر به الآن”.

وأضاف: “أعتقد أنني لو انطلقت من مركز متقدم سيكون لدي فرصة أكبر بإنهاء السباق بمركز جيد، لكن لسوء الحظ وجدت نفسي في مؤخرة الترتيب وبدون سرعة تنافسية، ولم أشعر بالراحة على الدراجة، ولو كنت سريعاً كنت ستقوم بالتعويض والتقدم، لكنني لم أكن كذلك”.

وأكمل: “يمكن للجميع رؤية تعابير وجهي، وهي تقول الكثير، وشخصياً لا أحب أو أرغب أن تكون سباقاتي بهذا الشكل، ولا أرغب بالاستمرار بالمعاناة مع هذا الوضع، لكنني لن أستسلم، فأنا بطل عالم وأبطال العالم لا يستسلمون بسهولة، ويناضلون حتى إيجاد حلول لمشاكلهم”.

واختتم لورينزو حديثه بالقول: “الدراجة تضع وزناً كبيراً على المحور الأمامي، لذلك يكون من الصعب التحكم بها في المنعطفات، كذلك لا أشعر بالراحة مع المقود، وعلي إيجاد حل لهذه المشكلة، إضافةً إلى مشاكل المحرك والفرامل، نحن نغفل عن شيء ما، وعلينا إيجاده بسرعة”.

و

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.