يوم صعب للدكتور روسي في موجيللو

تابعونا على

عانى دراج ياماها فالنتينو روسي من ضعف كبير في السرعة خلال مجريات اليوم الأول من نهاية اسبوع سباق جائزة إيطاليا الكبرى، سادس جولات بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” لموسم 2019.

وأنهى الدكتور الحصة الأولى في المركز الثاني عشر، لكنه تراجع للمركز 18 في الحصة الثانية، بفارق 1 ثانية عن المتصدر دراج براماك رايسنغ فرانشيسكو باغنايا.

> ماركيز أمام بيتروتشي وبيرو في تجارب موجيللو الأولى

> باغنايا يضع براماك رايسنغ في صدارة تجارب موجيللو الثانية

> باغنايا إيجابي بعد تصدره تجارب موجيللو

> دوفيسيوزو منزعج بعد تجارب الجمعة السيئة في موجيللو

وقال روسي: “اليوم كان صعباً جداً، وتوقعت أن أكون تنافسياً منذ الحصة الأولى، لكن لسوء الحظ لم يحدث ذلك، ولم أكن قادراً على ركوب الدراجة بطريقة جيدة، وكنت أبطأ من العام الماضي بدرجة كبيرة”.

وتابع: “حاولت في الحصة الثانية استخدام إطارات الهارد، ولم يتحسن الوضع، حيث كُنت بطيئاً في المنعطفات، وعلينا إيجاد حل سريع يوم غد السبت، وسنقوم بتحليل كل البيانات مساء اليوم لمعرفة نقاط الضعف، وأين يمكننا تحسين الأداء”.

وأضاف: “نحن بحاجة إلى تحسينات أخرى في مناطق متفرقة في الدراجة، خاصةً وأن دراجات ياماها الأخرى تملك سرعة جيدة وعلينا الوصول لمستواهم قبل السباق”.

من جانبه قال مدير الفريق ماسيمو ميرجالي: “كنت نتوقع وجود بعض الصعوبات في موجيللو، خاصةً مع وجود العديد من الخطوط المستقيمة، لكننا لم نكن نتوقع هذا القدر من ضعف السرعة في تلك الخطوط”.

وتابع: “بغض النظر عن مركز فالنتينو في الحصة الثانية، نحن بحاجة إلى معرفة سبب حدوث ذلك، حيث كنا نملك سرعة جيدة في المقطعين الأول والثالث، لكن الأمر اختلف في المقطع الثاني”.

وأضاف: “ستكون ليلة طويلة في مرآب الفريق، حيث سنعمل على معرفة ماذا حدث وما أسبابه، وسنقوم بتحضير بعض الحلول لتحسين السرعة على دراجتي فالنتينو ومافريك قبل السباق”.

وتأهل روسي في المركز الأول في سباق العام الماضي في موجيللو، لكنه عبر خط النهاية في المركز الثالث.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.