ماركيز: حادثة لورينزو غير مقصودة

تابعونا على

دافع دراج هوندا مارك ماركيز عن زميله في الفريق خورخي لورينزو الذي تعرض إلى حادث في سباق جائزة كاتالونيا الكبرى، سابع جولات بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” لموسم 2019.

ولم يقتصر الأمر على انسحاب لورينزو فحسب، حيث وبعد سقوطه عن دراجته أخرج معه ثنائي فريق ياماها مافريك فينياليس وفالنتينو روسي، كذلك دراج دوكاتي أندريا دوفيسيوزو.

> ماركيز يفوز بسباق كاتالونيا الدراماتيكي

> روسي منزعج بعد أحداث سباق برشلونة المؤسفة

وهذا الحادث سمح لماركيز بالتصدر منفرداً في المركز الأول، وعبور خط النهاية محرزاً فوزه الرابع هذا الموسم من أصل 7 سباقات، ومعززاً صدارته في الترتيب العام لبطولة الدراجين إلى 140 نقطة عن منافسه الأقرب.

وأكد ماركيز أن لورينزو لم يقصد إخراج الثلاثي من السباق، لكن الموضوع هو أنهم كانوا في المكان الخاطئ لا غير.

وقال: “عندما تُشاهد خورخي ستقول مع نفسك، ما الذي يفعله هذا الشخص؟، لكن الأمر بالنسبة لنا كدراجين مختلف”.

وتابع: “كان خورخي على خط التسابق، لكنه فقد السيطرة على مقدمة الدراجة، وعند سقوطه عنها أخرج كل المتواجدين على الخط أمامه، أي بمعنى أنهم كانوا هناك، والدراجة اصطدمت بهم وليس خورخي”.

وأضاف: “عندما تكون أمامك عدة دراجات يكون للأثر الانسيابي تأثير كبير، وبشكلٍ مشابه لما حدث في أستراليا قبل عدة سنوات بين خورخي وأندريا [ايانوني]”.

وأكمل: “لم يكن خورخي خارج السيطرة على الإطلاق، بل تجمعت هناك العديد من العوامل التي ساهمت في ذلك الحادث، وعلينا الآن المضي قدماً والتركيز على السباقات المقبلة”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.