روسي مستعد للمنافسة على الفوز في سيلفرستون

ينطلق دراج ياماها فالنتينو روسي من المركز الثاني في سباق جائزة بريطانيا الكبرى، الجولة الثانية عشر من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” لموسم 2019.

وهذه هي المرة الأولى منذ جولة أوستن قبل أشهر التي ينطلق فيها الدكتور من الصف الأول، حيث عانى الإيطالي من صعوبات وحوادث متكررة منذ ذلك التاريخ.

وكانت وتيرة روسي جيدة منذ حصة التجارب الأولى يوم الجمعة، حيث تمكن من التواجد ضمن المراكز العشرة الأولى بشكلٍ متكرر، ما ضمن تأهله للقسم الثاني من الحصة التأهيلية بشكلٍ مباشر.

وقال روسي: “شعرت بالراحة منذ يوم الجمعة، ولدي سرعة جيدة في كل حصص التجارب والحصة التأهيلية، والتي أعتبرها مهمة جدا لضمان نتيجة جيدة في السباق”.

وتابع: “في حال كنت تُريد المنافسة على الفوز أو منصة التتويج في سيلفرستون عليك أن تنطلق من المراكز الست الأولى، ورغم أن الحصة التأهيلية كانت صعبة قليلاً إلا أنني تمكنت من إدارة الأمور”.



وأضاف: “نهاية الأسبوع الحالي أثبتت للمشككين أنني لا أزال مُنافس في حال كانت الدراجة تعمل بشكلٍ صحيح، خاصةً مع ظهور العديد من التصريحات أنني أصبحت عجوزاً وعلي الاعتزال، ومن يُطلق هذه التصريحات لم يركبوا الدراجة ولا توجد لديهم أدنى فكرة عما كنت أُعاني منه”.

وأكمل: “الأمر مُشابه لما يمر به خورخي، فهو يُعاني كثيراً لكن على الجانب الآخر يستطيع التقديم بشكلٍ مدهش عندما تعمل دراجته بشكلٍ صحيح، لذلك على المشككين أن يتعلموا ركوب الدراجات أولاً قبل توجيه الانتقادات لنا”.

واختتم روسي حديثه بالقول: “لست منزعجاً من تصريحات البعض، أنا أكبر الدراجين سنناً وهذا أمر واضح، وكل دراج في البطولة منذ بدايتها يمر بسباقات صعبة، لكنني لا أرى نفسي قد ابتعدت عن دائرة المنافسة، وعندما أشعر أنني أصبحت كذلك سأترك البطولة”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.