لورينزو عانى من ألام في الظهر في سباق سيلفرستون

أنهى دراج هوندا خورخي لورينزو سباق جائزة بريطانيا الكبرى، الجولة الثانية عشر من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” لموسم 2019 في المركز 14.

وانطلق لورينزو من المركز 21 على شبكة الانطلاق، لكنه استفاد من الانسحابات التي حدثت للعديد من الدراجين، وعبر خط النهاية في المركز 14، في حين كان المركز الثاني من نصيب زميله في الفريق مارك ماركيز، والذي خسر صدارة السباق في السنتيمترات الأخيرة لصالح دراج سوزوكي أليكس رينز.

> لورينزو يؤكد التزامه مع هوندا وينفي شائعات الانتقال

وكان الفارق بين لورينزو وتوقيت الفائز 1 دقيقة، لكن لورينزو أعرب عن اندهاشه بهذه النتيجة، خاصةً بعد عودته إلى ساحة البطولة عقب غياب استمر لشهرين بعد الحادث الذي تعرض له في حصة التجارب الأولى لجولة آسن.

> ماركيز منزعج من تكرار خسارته للسباقات



> صعوبات جسدية عانى منها لورينزو في تجارب بريطانيا

وقال لورينزو: “لأكون صريحاً، توقعت أن أُنهي السباق في المركز الأخير، لأن سيهرين وإبراهام كانا أمامي ويملكان سرعة أكبر من التي كنت أملكها”.

وتابع: “في اللفات الأخيرة كنت أُحاول الاحتفاظ بالإطارات لأنني كنت أضع مطاط الميديوم، في حين كانت إطارات معظم الدراجين من نوع هارد، لذلك كان علي إدارة الموضوع”.

وأضاف: “بدأت في تلك المرحلة فقدان التماسك، وبدأ الإطار الخلفي بالدوران حول نفسه، تمكن بعدها سيهرين من تجاوزي للمركز 13، كما أنني بدأت أشعر ببعض الألام في الظهر، لذلك قمت بخفض وتيرتي قليلاً”.

وأكمل: “ظهري يؤلمني بعض الشيء الآن، ومتطلبات الحلبة زادت من سوء الأمر بالمقارنة مع اليومين الماضيين، لذلك سأخذ قسطاً من الراحة قبل جولة ميزانو”.

واختتم لورينزو حديثه بالقول: “تجارب ميزانو ستكون مهمة جداً لمعرفة موقعي من المنافسة، وأعتقد أنني سأكون لائقاً للمشاركة بها، كما أن فترة الراحة قبل السباق ستعطيني ما أحتاجه لإكمال التعافي”.

زو

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.