روسي لا يعلم سبب تراجع الأداء في يوم السباق

صرح دراج ياماها فالنتينو روسي أنه لا يملك فكرة عن سبب التراجع المستمر في الأداء خلال السباقات، حيث لم يتمكن الدكتور من عبور خط النهاية لسباق آراغون بمركز أفضل من المركز الثامن.

وتأهل روسي في المركز السادس، لكنه تراجع في المراحل الأخيرة من السباق إلى المركز السابع ثم الثامن، حيث تم تجاوزه من دراجات أضعف من دراجة ياماها على مستوى الأداء.

ورغم انطلاق زميل روسي في الفريق مافريك فينياليس من المركز الثاني، إلا أن الأخير تراجع هو الآخر وعبر خط النهاية رابعاً، بفارق 4.4 ثانية عن توقيت الفائز بالسباق مارك ماركيز.

> رينز يعتذر من موربيديللي بعد حادثة سباق آراغون

وقال روسي: “سرعتي لم تكن كافية للمنافسة بأي شكل من الأشكال، رغم انني توقعت أن أكون أسرع في السباق بعد التأهل في المركز السادس”.

وتابع: “السباق كان صعباً، أضف إلى ذلك أنني انطلقت على إطارات الهارد في الخلف، وهي الاستراتيجية ذاتها التي استخدما مافريك وثنائي بيتروناس، لكنهما كانا سريعين في البداية وبدأت المشكلة لديهما بعد منتصف السباق، لكنها بدأت معي في اللفات الأولى”.

وأضاف: “المشكلة ليست في الإطارات على الإطلاق، المشكلة في الدراجة رغم أننا أجرينا تعديلات كبيرة في النصف الثاني من الموسم، لكنني أعتقد أن هذه التعديلات تلتهم الإطارات وهذا يسبب بانخفاض نسبة التماسك”.

وأكمل: “مشكلة انخفاض التماسك وتدهور الإطارات موجودة لدينا منذ سنوات، وفي هذا الموسم كانت أصعب، حيث أبدأ بالانزلاق بعنف على الجوانب، وهذا يُسارع بإنهاء الإطارات أكثر من المعتاد”.

واختتم روسي حديثه بالقول: “لا توجد إجابات أو حلول لهذه المشكلة من ياماها حتى اللحظة، ولا أعرف متى سيتم القضاء على هذه المشكلة، ربما في القريب العاجل، لا أحد يعلم”.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.