تحليل: اختلافات فيراري/ مرسيدس تمنحنا منافسة رائعة في باكو!

تابعونا على

تجارب الجمعة لجائزة أذربيجان الكبرى، رابع جولات موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1، شهدت تمتع فيراري ومرسيدس بنقاط قوة مختلفة لكل منهما، تمهّد الطريق أمام إمكانية متابعة منافسة شرسة في السباق. 

رأينا في حصة التجارب الثانية من حلبة مدينة باكو تمتع فريق فيراري بأفضليةٍ لا يستهان بها على صعيد التواقيت المسجلة، وذلك مع سعي الفريق الإيطالي للفوز بأولى سباقاته في موسم 2019 بعد ثلاث جولاتٍ لم تكن بنفس مستوى التوقعات والطموحات. 

حتى قبل بدء مجريات هذه الجولة، كان من الواضح أن فريق فيراري يتعامل معها على أنها أساسية جداً، مع تأكيد جلب أول حزمة من التحديثات الانسيابية لسيارة ‘أس أف 90’، وهذا الأمر انعكس على مستوى الأداء، مع تصدر شارل لوكلير لحصة التجارب الثانية أمام زميله سيباستيان فيتيل، والتمتع بفارقٍ مريح جداً، وصل إلى حوالي 0.7 ث، أمام سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون. 

هذا الفارق لا يستهان به. وحتى في حال لم يظهر فريق مرسيدس سرعته الحقيقية في تجارب الجمعة، إلا أن تعويض هذا الفارق بالكامل يعتبر صعباً بالتأكيد، وهذا ما يدركه هاميلتون أيضاً. 

أداء فيراري والأفضلية التي تمتع بها الفريق في باكو تعتبر مشابهةً لتلك التي تمتع بها الفريق في جولة البحرين أيضاً، عندما حالت مشكلة تقنية دون فوز لوكلير بذلك السباق واكتفائه بالمركز الثالث. 

لكن هناك اختلاف في الأداء بين جولتي باكو والبحرين، وهو اختلافٌ واضح على صعيد ظروف محاكاة السباق، نظراً لتمتع فريق مرسيدس بأفضليةٍ (وإن كانت طفيفةً) في هذا المجال، وإظهار سرعة أفضل على مدار سلسلة من اللفات المتواصلة. 

فإذاً، ما هي استراتيجية فيراري في حلبة مدينة باكو؟ ما هو النهج الذي يتبعه الحصان الجامح لضمان الفوز بسباقٍ أساسي يأمل بأن يكون نقطة تحول في موسم 2019؟

فريق فيراري يركز بشكلٍ كبير في الحصة التأهيلية، ويريد ضمان انطلاق لوكلير وفيتيل من صف الانطلاق الأول (بغض النظر عن ترتيبهما)، هذه هي النتيجة التي يريد فريق فيراري ضمانها مع انتهاء الحصة التأهيلية لسباق الأحد.

بعد ذلك، ستكون الحكاية مختلفة في السباق حتى في حال استمرت أفضلية مرسيدس الطفيفة يوم الأحد. 

إذ أن حلبة باكو تعتبر مميزةً، هي حلبة شوارع، فيها العديد من المقاطع والمنعطفات الضيقة، ولكن في الوقت ذاته تتمتع بخطوط مستقيمة عريضة وطويلة جداً، ولكن فرصة التجاوز المنطقية الوحيدة تعتبر مع التوجه نحو المنعطف الأول عبر الخط المستقيم الطويل جداً الذي يسبقه. 

الجميع يدرك القوة المذهلة التي تتمتع بها محركات فيراري في موسم 2019، والتي يمكن اعتبارها الأفضل حتى الآن (على صعيد القوة على الأقل، في ظل مواجهة بعض مشاكل الموثوقية). 

حسناً، هذه القوة لم تكن مفيدةً في جولة الصين، نظراً لأن الخروج من المنعطف 13 وصولاً إلى الخط المستقيم الطويل كان يؤثر في سرعة فيراري، نظراً لأن هذا المنعطف يتميز بأن السيارات تجتازه بسرعة متوسطة ومن ثم تتسارع، وبالتالي فإن السيارات تكون بحاجةٍ لمستويات ارتكازية جيدة أثناء اجتياز هذا المنعطف، وهو ما افتقرت إليه سيارة فيراري، وكان ذلك يؤثر في السرعات القصوى التي يسجلها فيتيل ولوكلير. 

أما في حلبة مدينة باكو، فإن المنعطف 16 يتميز بأنه بحاجةٍ لكبح قاسي نوعاً ما، ومع سرعاتٍ أبطأ، ومن ثم التسارع عبر بقية المنعطفات التي يمكن اجتيازها دون التوقف عن الضغط على دواسة الوقود، وصولاً إلى المنعطف الأول الذي يمكن التجاوز عنده. 

وبالتالي، من شبه المؤكد بأن فريق فيراري سيتمكن من استغلال قوة محركاته في حلبة مدينة باكو، بخلاف ما كان الحال عليه في شانغهاي. 

فإذاً، فريق فيراري يركز في الحصة التأهيلية، والسرعة على مدار اللفة الواحدة، لضمان الانطلاق من الصف الأول على شبكة الانطلاق. ومن ثم، في السباق، حتى في حال تمتع مرسيدس بسرعةٍ أفضل، إلا أن أفضلية مرسيدس ستكون، بشكلٍ أساسي، في المقطع الثاني المليء بالمنعطفات الضيقة الذي يعتبر التجاوز فيه صعباً جداً، وبعد ذلك، وصولاً إلى المقطع الأخير من الحلبة، سيتمكن فريق فيراري من توسيع الفارق واستغلال قوة المحركات لضمان عدم تجاوز مرسيدس للسيارات الحمراء وصولاً إلى المنعطف الأول. 

نظرياً، هذا الأمر يمنح فيراري أفضليةً في السباق رغم عدم امتلاكهم للسيارة الأسرع يوم الأحد. لكن الأمور لن تكون بهذه السهولة. 

إذ أن أفضلية مرسيدس مع كمية كبيرة من الوقود ستتيح المجال لإمكانية التفوق على فيراري على صعيد الاستراتيجية بدلاً عن محاولة التجاوز في الحلبة، وهذا الأمر يفتح العديد من المجالات والسيناريوهات التي من شأنها عدم حسم هوية الفائز بالسباق حتى اللفات الأخيرة. 

كما علينا ألا ننسى العديد من المتغيرات في حلبة مدينة باكو، سيارات الأمان، الحوادث، الأخطاء. كافة هذه العوامل، بالترافق مع تلك الاختلافات في النهج المُتَّبع بين فيراري ومرسيدس، تمهّد الطريق أمام منافسةٍ رائعةٍ تنتظرنا في سباق الأحد!

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.