بادون يستبعد مشاركته في بطولة العالم للراليات في 2019

تابعونا على

استبعد السائق النيوزيلندي هايدن بادون نفسه من المشاركة في بطولة العالم للراليات لموسم 2019، بعد إعلان هيونداي عن ضم السائق الفرنسي سيباستيان لوب إلى صفوفها.

وكان بادون يأمل قيادة السيارة الثالثة للفريق الكوري مع الإسباني داني سوردو كما فعل في 2018، لكن قرار هيونداي بالتوقيع مع لوب لبرنامج من 6 راليات في 2019 غيّر الصورة.

وقال بادون: “لسوء الحظ لن أشارك في بطولة العالم للراليات في 2019 بما أنه ليس هناك فرص متاحة. بعد التوقيع مع سيباستيان لوب تُركنا دون مقعد سبق أن خططنا بأنه من نصيبنا لعدة أشهر”.

وأضاف: “من الطبيعي أننا خائبو الظن لكن بالوقت نفسه نفهم أن هذا هو واقع الرياضة الاحترافية. يمكننا الفخر بما حققنا ونرفع رأسنا عالياً”.

وكانت المشاركة مع هيونداي في 2019 خيار واقعي لـ بادون بما أن فريق أم-سبورت فورد يبدو في طريقه للاحتفاظ بخدمات البريطاني إلفين إيفانز إلى جانب الفنلندي تيمو سونينن.

وسبق أن أمضى بادون 5 مواسم في صفوف هيونداي في بطولة العالم للراليات، وأحرز فوزه الأول على ساحة البطولة في رالي الأرجنتين 2016. وأنهى بادون برنامجه مع هيونداي بإنهاء رالي أستراليا الشهر الماضي بالمركز الثاني، لكنه شدد على أنه سيبقى في عالم الراليات.

وتابع شارحاً: “الراليات في دمي وإنها مسألة ترتيب الأمور للخطوات التالية. لدينا بعض الأفكار والمشاريع الجيدة التي سنحاول تطبيقها لننطلق إلى العالمية بفريقنا النيوزيلندي. ما زلت منافساً، وما زلت متحمساً، وما زلت أريد القيادة وما زلت أريد الفوز”.

وأكمل: “قيل لنا دائماً أنه من المستحيل لنيوزيلندي أن يتواجد في الـ دبليو آر سي. لم نصل إلى هناك فحسب، بل الفوز برالي وتحقيق 8 منصات تتويج أمر يمكننا الإشارة إليه ولا أعتقد أن ذلك كان ممكناً لولا بعض الأشخاص في نيوزيلندا”.

وختم بادون حديثه بالقول: “بالتأكيد أشعر أنه كان بوسعنا تحقيق المزيد لكن لا يمكنني إمضاء حياتي وأنا اتحدث عن ‘ماذا لو؟”

وكان بادون قد فاز في 2018 بلقب بطولة نيوزيلندا للراليات على متن سيارة هيونداي آي 20 آيه بي 4 من تحضير فريقه الخاص ويبدو أن توسع برنامجه قد يكون خياراً مستقبلياً.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.