ألونسو وتويوتا وفوز جديد في سباق سبا 6 ساعات الدراماتيكي

تابعونا على

أحرز ثلاثي فريق تويوتا فرناندو ألونسو، سيباستيان بويمي وكازكي ناكاجيما الفوز بسباق سبا فرانكورشان 6 ساعات، الجولة السابعة من بطولة العالم لسباقات التحمل “دبليو إي سي” لموسم 2018-2019.

وشهد السباق تساقط الثلوج، ظهور الأعلام الصفراء في أكثر من مرة، ظهور الأعلام الحمراء ودخول سيارة الأمان إلى الحلبة، وبهذا الفوز، وسع ثلاثي السيارة رقم #8 صدارته في ترتيب بطولة العالم للسائقين والصانعين.

وبعد انطلاق السيارة رقم #7 من المركز الأول، احتفظ الثلاثي مايك كونواي، خوسيه ماريا لوبيز وكاموي كوباياتشي بالصدارة بفارق 50 ثانية عن المنافس الأقرب، لكنهم تعرضوا إلى مشكلة تقنية في أحد مستشعرات السيارة أجبرتهم إلى الدخول إلى منطقة الصيانة لإجراء الإصلاحات اللازمة.

وعبر ثلاثي السيارة رقم #7 خط النهاية في المركز السادس، وهذا أعطى ثلاثي السيارة رقم #8 فرصة لتعزيز موقفهم في ترتيب البطولة مع تبقي سباق واحد على روزنامة الموسم الحالي.

وكانت السيارة رقم #8 قد خسرت وقتاً إضافياً لصالح السيارة الشقيقة متصدرة السباق في بداية تساقط الثلوج، وبلغ الفارق بين السيارتين أكثر من 55 ث، لكن ألونسو تمكن من تقليص الفارق إلى 45 ث عندما تسلم واجب القيادة، ورغم فقدانه السيطرة على سيارته، لكنه ورغم ذلك استعاد السيطرة وأكمل هو وزملاءه المهمة بنجاح.

وبعد المشاكل التي تعرض لها ثلاثي السيارة رقم #7، استفاد من ذلك فريق ريبيليون وفريق أس أم بي رايسنغ، حيث تمكن ثلاثي السيارة رقم #3 ناثانيال بيرتون، طوماس لورانت وغوستافو مينزيس من إنهاء السباق على منصة التتويج.

بينما كان المركز الثالث من نصيب فريق أس أم بي رايسنغ وتشكيلتها الروسيان ميخائيل أليشن، فيتالي بيتروف والبلجيكي ستوفيل فاندورن على متن السيارة رقم #11.

بينما جاءت السيارة الشقيقة رقم #17 في المركز الرابع مع ستيفان سارزان، إيغور أورودشيف وسيرغي سيروتكين، مستفيدين من فقدان سيارة ريبيليون الثانية التي تحمل الرقم #1 السيطرة على سيارتهم عندما كان خلق مقودها برونو سينا، والتي عبرت خط النهاية في المركز الخامس.

وفي الفئة النموذجية الثانية، كان الفوز من نصيب فريق دراغون سبيد وثلاثي السيارة رقم #31 التي يتشاركها كل من باستور مالدونادو، روبيرتو غونزاليس وأنطوني دايفيدسون.

أما فئة جي تي إي المحترفين فكان الفوز من نصيب فريق أستون مارتن رايسنغ والثنائي أليكس لين وماكسيم مارتن، بينما كان الفوز في فئة جي تي إي الهواة من نصيب فريق بورشه 911 والسيارة رقم #77 التي يقودها الثلاثي كريستيان ريد، ريكياردو بيرا ومات كامبل

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.