مزاد عالمي للسيارات على هامش جائزة أبوظبي الكبرى 2019 في مرسى ياس

 أبرمت مجموعة  فورمولا 1 اتفاقية متعددة السنوات مع “آر.إم سوثبيز، أكبر دار مزاد في العالم للسيارات الفريدة، لإقامة مشاريع استثمارية بين الشركتين اللاتين تتمتعان بشهرة عالمية مرموقة، بهدف منح عشاق السيارات تجربة متكاملة في عالم السيارات. 

وتنص اتفاقية التعاون على إطلاق مزاد عالمي للسيارات خلال سباق جائزة أبوظبي الكبرى للفورمولا1 لعام 2019، هو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط.

إذ تستضيف حلبة مرسى ياس المزاد العالمي للسيارات يوم 30 نوفمبر 2019، الذي يضم مجموعة مختارة من السيارات أحادية المقعد (المخصصة لسباق الجائزة الكبرى) وغيرها من الرياضية المعروفة بعراقتها ومكانتها في عالم السيارات، إضافة إلى مجموعة واسعة من السيارات الكلاسيكية والسيارات الفائقة وكلها بحالة ممتازة ومصنعة بدقة متناهية.

كما وتطمح الشركتان إلى تعزيز تعاونهما في السنوات القادمة، إذ يشكل المزاد الخطوة الأولى ليوفر لعشاق سباق فورمولا1® وهواة السيارات من جميع أنحاء العالم فرصة مثالية لاقتناء سيارات وبضائع فريدة.

وبهذه المناسبة صرح شون براتشز، المدير التنفيذي للعمليات التجارية في مجموعة فورمولا1: “تشغل سيارات فورمولا1 القديمة والحديثة مكانًا خاصًا في قلوبنا جميعًا من إداري مجموعة فورمولا1 وعشاق السيارات على حد سواء، لذا تأتي مشاريعنا مع “آر.إم سوثبيز” بهدف تسليط الضوء على جمال السيارات الكلاسيكية والسيارات الحديثة الأكثر تقدماً من الناحية التكنولوجية. يضم المزاد عددًا هائلًا من السيارات الرياضية والفاخرة غالية الثمن. من الصعب على كافة الأشخاص شرائها، لكننا نود استقطاب عشاق السيارات لمشاهدة سياراتهم المفضلة عن قرب خلال عطلة نهاية الأسبوع لإضفاء مزيد من المتعة والإثارة على سباق عطلة الأسبوع”.



وبدوره صرح شيلبي مايرز، المدير العالمي للمبيعات لدى دار “آر إم سوثبيز”: “شهدت مجموعة فورمولا1® خلال مسيرتها التاريخية العديد من الاتفاقيات التعاونية مع أكبر وأكثر الشركات إبداعًا في العالم لتوفر لعشاق الحدث الذين يتجاوز عددهم أكثر من 560 مليون متابع لـ 21 سباق تقام ضمن القارات الخمس سنويًا، أفضل الأجواء وأمتع الأوقات، وبتواجد دار آر إم سوثبيز للمزادات ضمن الفعاليات الترفيهية المصاحبة لسباق فورمولا1® نضمن توفير منصة مثالية تلبي طلباتهم لاقتناء ما يريدون من بضائع وقطع تذكارية فريدة. نحتفل العام بالذكرى الأربعين لتأسيس مجموعتنا، وإطلاق مشروعنا الفريد بالتزامن مع أكبر بطولة عالمية لسباق السيارات يعد الطريقة الأفضل للاحتفال بهذه المناسبة التاريخية”.

وصرح الطارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، التي ستستضيف المزاد الأول: “نشهد اهتمامًا كبيرًا لدى عشاق السيارات الفريدة والبضائع والقطع التذكارية المرتبطة بعالم السيارات بالمنطقة، لذا استضافة أول مزاد عالمي للسيارات وإدراجه ضمن الفعاليات المصاحبة لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 لعام 2019 في أبوظبي يأتي في توقيت هو الأفضل ليلبي رغبات رواد الحدث ويضفي مزيدًا من التألق والمتعة على سباق عطلة الأسبوع. يؤكد التعاون المشترك بين شركتين عالميتين الجهود المتواصلة باستخدام سباق الجائزة الكبرى كمنصة للابتكار والتفاعل والمشاركة مع مشجعي سباق فورمولا1® القادمين من مختلف أنحاء العالم”.  

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.