ألونسو ‘قدم رشاوي’ لميكانيكيي ماكلارين في 2007

كشف البريطاني مارك بريسلي، الذي سبق له العمل كميكانيكي في فريق ماكلارين في بطولة العالم للفورمولا 1، عن الأساليب التي كان يتبعها فرناندو ألونسو ليحظى بدعم الفريق. 

إذ أن فرناندو ألونسو، الذي يشارك مع فريق ألبين في الموسم الحالي، كان قد انضم لفريق ماكلارين عقب فوزه بلقبي بطولة العالم في 2005 و2006، وذلك في موسم 2007، حيث زامل لويس هاميلتون، الذي كان يشارك في موسمه الأول في الفورمولا 1، في بداية مسيرةٍ شهدت، في الأعوام الماضية، تحطيمه للعديد من الأرقام القياسية.

موسم 2007 كان مليئًا بالاضطرابات في فريق ماكلارين، من المنافسة المحتدمة والتقارب الكبير في مستوى الأداء بين هاميلتون وألونسو من جهة، إلى فضيحة تجسس فريق ماكلارين على فيراري من جهةٍ أخرى والتي أدت إلى شطب نتيجة الفريق من ترتيب بطولة العالم للصانعين.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

فريق ريد بُل يتحدث عن سبب انهيار محادثات بورشه

قوانين 2022 خطوة في الاتجاه الصحيح

بريسلي، الذي كان أحد الميكانيكيين الذين أشرفوا على سيارة ألونسو في ذلك الموسم، كشف بأن الإسباني قام بإعطاء رشاوي لكل شخص في الفريق لم يكن يعمل على سيارة هاميلتون، في محاولةٍ منه لكسب دعم ماكلارين.

حيث قال بريسلي: “لطالما اتبعت فرناندو ألونسو تكتيكات وأساليب ليحظى بدعم الفريق بأكمله، يحاول إحكام سيطرته بهذا الأسلوب”.

وأكمل: “في إحدى سباقات 2007، عندما وصل ألونسو إلى الحلبة، جاء المدرب الخاص به إلى المرآب وقام بتوزيع ظروف بنية اللون مليئة بالنقود إلى كل شخص لا يعمل على سيارة لويس هاميلتون. أذكر أنني وجدتُ حوالي 1500 يورو في الظرف. كان ذلك مريبًا، المدرب لم يقل أي شيء، فقط قام بتسليم الظروف وغادر المرآب على الفور، لنجد النقود بداخل تلك الظروف”.

وأضاف: “انتشر الخبر في الفريق، ووجدنا أن الجميع حصل على تلك الظروف، باستثناء العاملين على سيارة هاميلتون. عندها، أدركنا ما يحاول القيام به، كان يريد الحصول على دعم الفريق، ويريد تشجيع الفريق بأكمله ليهتم به، ويدعمه، أكثر من هاميلتون في ظل المنافسة المحتدمة التي جمعت ذلك الثنائي”.

وتابع: “يمكن القول أن ذلك التكتيك كان ذكيًا، ولكن إدارة الفريق، عندما علمت بما حصل، أجبرت الجميع على التبرع بالمبالغ للجمعيات الخيرية، ولم نمانع ذلك إطلاقًا، ولكننا حصلنا على فكرةٍ عن اختلاف أساليب العمل بين هاميلتون وألونسو”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by أوتوسبورت (@autosport.me)

أخبار ذات صلة