أوجييه يعود إلى بطولة العالم للراليات في البرتغال لمنافسة لوب وروفانبيرا

يعود بطل العالم 8 مرات سيباستيان أوجييه إلى بطولة العالم للراليات “دبليو آر سي” نهاية هذا الأسبوع للمنافسة في الجولة الرابعة من موسم 2022 في رالي البرتغال، ويُعتبر هذا الرالي مناسبة خاصة للفرنسي حيث أنه شهد أول فوز له في مسيرته الحافلة بالانتصارات والتي بلغت 54 قبل اعلان اعتزاله نهاية الموسم الماضي. 

تعود قصة بطل العالم وأسطورة الراليات إلى موسم 2010، حيث انتظر الفرنسي ستة راليات حتى تمكن من إثبات ما يمتلكه مه المهارات الكافية للمنافسة في بطولة العالم للراليات وتحقيق الألقاب مع سيتروين حينها، ليسجّل فوزه الأول في البرتغال، قبل أن يبدأ بكتابة التاريخ بعد ذلك.

ولهذه الذكرى، مكانة خاصة في قلب بطل العالم، حيث قال: “حققت بعض النتائج الجيدة هنالك، ولهذا السبب هو رالي خاص بالنسبة لي. إنه المكان الذي سجلت فيه فوزي الأول، كما أن الأجواء لطالما كانت مميزة هناك”.

كما يشهد هذا الرالي عودة خاصة للأسطورة الأخرى في عالم الراليات، الفرنسي سيباستيان لوب، حيث جمعت الأخير مع أوجييه منافسات حماسية على مدى عدة أعوام. كما أن الموسم الجديد من البطولة شهد معركة رائعة بين السائقين في الجولة الأولى في مونتي كارلو، حيث خسر أوجييه الرالي بفارق بسيط إلى لوب.

وعن ذلك قال أوجييه: “لطالما كانت المنافسة قوية بيني وبين لوب. لكننا استمتعنا بهذه المنافسة. آمل أن نتمكن من التنافس مجددًا على الفوز هنا”.

ويعود أوجييه في رالي البرتغال خلف مقود سيارة تويوتا ياريس رالي 1 وسيدافع عن ألوان فريق تويوتا، الفريق الذي حقق معه آخر ألقابه في عام 2021.

ويحظى الفرنسي بفرصة رائعة لتحقيق فوزه الـ 55 براليات البطولة، فإلى جانب لوب، سيخوض أوجييه معركة مهمة ضد سائق تويوتا كالي روفانبيرا، المتصدر الحالي لترتيب البطولة.

وقال أوجييه: “عملنا أنا وكالي مع بعضنا البعض في الأعوام الأخيرة لصالح تويوتا. لقد أظهر إمكانيات كبيرة على الفور. يتمتع الآن ببداية قوية في الموسم ويتصدر ترتيب البطولة”.

أخبار ذات صلة