الحارثي يحقق الفوز بفئته ومنصة التتويج في سباق سبا لبطولة ‘جي تي‘ المفتوحة

حقق السائق العُماني أحمد الحارثي فوزاً تاريخياً بمشاركته الأول في بطولة الـ ‘جي تي‘ المفتوحة على حلبة سبا فرانكورشان ضمن فئة السائقين الهواة ‘برو- آم‘ مع فريق عُمان رايسينغ وخلف مقود سيارة أستون مارتن فانتاج إلى جانب زميله طوم كانينيغ.

وصعد كل من الحارثي وكانينغ على منصة التتويج باحتلالهما المركز الثالث في الترتيب الإجمالي للسباق، بعد غياب عن الحلبات منذ شهر أذار/ مارس الماضي وفترة امتدت لـ 12 شهراً عن آخر سباقٍ شارك فيه.

وخلال خوضه القسم الثاني من السباق الذي بلغت مدته 70 دقيقة، دخل الحارثي الحلبة البلجيكية في المركز الخامس في الترتيب الإجمالي والثالث في فئته، إذ كان كانينغ قد تأهل غي المركز الثاني في الترتيب الإجمالي وفي المركز الأول في فئة ‘برو- آم‘ على متن سيارة أستون مارتن فانتاج ‘جي تي 3‘.

وعن ذلك قال الحارثي: “فخور بجميع أعضاء الفريق، من الذين قاموا بتحضير السيارة إلى العمل المذهل الذي قدمه طوم في الحصة التأهيلية، والجهود المبذولة من قبل الجميع خلف الكواليس، والذي مكننا من التواجد هنا في سبا، أود شكر الجميع وكل شخص جعل ذلك ممكناً”.

وتابع الحارثي: “كان سباقاً رائعاً، أظهر طوم تأدية رائعة في القسم الأول من السباق، وعندما صعدت إلى السيارة حاولت تقديم أقصى ما لدي، والتركيز بشكل كبير وإكمال السباق بشكل مثالي، شعرت بشعور جيد للغاية داخل مقصورة السيارة، وأنا فخور بطوني ظهرت في هذا المستوى التنافسي، الفوز بفئة ‘برو- آم‘ والصعود إلى منصة التتويج، بهذه السلاسة، أمر رائع بحق”.

واستلم كانينغ زمام المهمة في الحصة التأهيلية للسباق الأول، وقدم تأدية خالية من الأخطاء تقريباً، حيث كان في المركز الثالث في الترتيب الإجمالي عندما تم التلويح بالأعلام الحمراء مع تبقي 10 دقائق فقط على نهاية الحصة، قبل أن يسجل تواقيت أسرع عند معادوة بدء الحصة.

في النهاية، تأهل البريطاني في المركز الثاني في الترتيب الإجمالي بتوقيت بلغ 2:14.783 دقيقة، بفارق 0.178 ثانية فقط إلى المركز الأول، بينما حقق المركز الأول على صعيد فئة السائقين ‘برو- آم‘.

في السباق، تراجع كانينيغ إلى المركز الثالث في اللفة الأولى عند منعطف ‘لاسورس‘، قبل أن يفقد بعض وتيرته ليتراجع إلى المركز الخامس في الترتيب الإجمالي والثالث في فئة ‘برو- آم‘.

مع تبقي حوالي 30 دقيقة على نهاية السباق، دخل كانينغ منطقة الصيانة في نهاية اللفة 18، ليسلّم السيارة إلى الحارثي، ليبدأ الأخير بتقدمه في المراكز، حيث تجاوز سائق سيارة ‘فيراري أف 488‘ أنجيلو نيغرو، ومن ثم قلّص الفارق إلى متصدر الفئة بريندان إربيل ليتجاوزه بعد ذلك في اللفة 22 منتزعاً المركز الأول في الفئة والثالث في الترتيب الإجمالي.

مع تواجده في المركز الثالث، حافظ الحارثي على سرعته وحاول تجاوز سائق ماكلارين في فئة المحترفين هينريك تشافيز في اللفة 24، لكن التركيز بالطبع كان منصب على منافسات فئة ‘برو- آم‘، حيث وسّع الفارق إلى أكثر من 7 ثوانٍ مع تبقي 10 لفات على النهاية.

ومع اقتراب السباق من نهايته، استغل الحارثي المعركة على المركز الثاني بين سائق بينتلي يانيك ميتلير وسائق ماكلارين تشافيز، ليقترب ويتجاوز الأخير في اللفة ما قبل الأخير إلى المركز الثالث، ليعبر خط النهاية مكملاً مراكز منصة التتويج.

يُذكر أن الحارثي سيتولى مسؤولية قيادة السيارة في الحصة التأهيلية للسباق الثاني يوم الغد، والتي تنطلق في السباق 9:40 صباحاً بالتوقيت المحلي، في حين يبدأ السباق الثاني في الساعة 13:50 بالتوقيت المحلي.

أخبار ذات صلة