الراجحي بطلاً لـ باها دبي، وسميث يفوز بلقب فئة الدراجات

توّج السائق السعودي يزيد الراجحي اليوم بطلاً لرالي باها دبي الصحراوي للمرة الأولى، وأسفرت منافسات فئة الدراجات النارية (فيم) عن فوز الدراج البريطاني سام سميث على متن دراجة ‘كايه تي أم‘ بلقب هذه الفئة، بينما فاز الدراج الإماراتي منصور السويدي بلقب فئة الدراجات الرباعية ‘كوادز‘  على متن دراجة ياماها.

وفاز الراجحي بلقب الجولة الثانية من بطولة كأس العالم لراليات الباها الصحراوية ‘كروس كانتري‘ من موسم 2021 للسيارات مع ملاحه البريطاني مايكل أور على متن سيارة تويوتا هايلوكس أوفردرايف بفارق 33 دقيقة و49 ثانية أمام أقرب منافسيه الإماراتي الشيخ خالد بن فيصل القاسمي وملاحه الالماني ديرك فون زيتزيفيتس بسيارة فريق أبوظبي ريسينغ بيجو 3008 دي كايه آر.

وبعد أن هيمن الراجحي على القسم الأول من الرالي بفارق 21 دقيقة، واصل سيطرته خلال القسم الثاني البالغ مسافته 194 كم وأقيمت في صحراء القدرة بدبي، بينما انتزع القاسمي المركز الثاني من السعودي ياسر بن سعيدان وملاحه اليكس كوزميش بعد أن اصطدم بسيارة  سعيدان الميني جون كوبر وركس رالي التي حلت في المركز الثالث.

وحدث التصادم عندما انزلقت سيارة القاسمي على الكثبان الرملية واصطدمت بسيارة الميني التي بدورها غرزت في الرمال الناعمة.

وحلَّ في المركز الرابع الفرنسي بيير شاوميه وملاحه لويس ميناودير بسيارة ‘بي أتش سبورت‘، وانتزعا بذلك لقب الفئة تي 3 لسيارات الباغي. وجاء خامساً بافيل ليبيديف وكيريل شوبين بسيارة ‘كان- آم مافريك‘ ليفوزا بلقب فئة تي 4.

وكان الدراج البريطاني سميث يحتل المركز الثالث في القسم الأول من الرالي وحالفه الحظ في القسم الثاني بنيل منافسه العتيد الجنوب افريقي مارك أكرمان عقوبة زمنية قدرها 20 دقيقة، وخروج مواطنه المدافع عن اللقب آرون مير من الرالي بسبب أعطال في محرك دراجته، وكان الأخير قد تصدر المرحلة الأولى بفارق دقيقتين و20 ثانية.

وتألق الدراج التشيكي مارتن ميشيك على متن دراجة هاسكفارنا وسجل الزمن الأسرع في القسم الثاني بفارق 10 دقائق خلف سميث ليحتل المركز الثاني، وكان ميشيك قد عانى من سقوط قوي من على دراجته في المرحلة الأولى.

تلا ميشيك في المركز الثالث الدراج الاماراتي الفائز بلقب الفئة عام 2018 محمد البلوشي على متن دراجة هاسكفارنا على الرغم من مشاكل في جهاز تحديد الموقع، وحلّ رابعاً الدراج الاردني عبدالله أبو عيشة، متقدماً على مارك أكرمان، كونراد دبروفسكي، عبدالله دخان ومشعل الغنيم.

ولاحق سوء الطالع الدراج الاماراتي سلطان البلوشي الذي احتل المركز الرابع يوم الجمعة وتم نقله الى المستشفى بطائرة مروحية، ليخضع لفحص طبي، بعد سقوطه عن دراجته في القسم الثاني.

وتمكن الدراج الإماراتي منصور السويدي من الفوز بلقب فئة دراجات الكوادز، على متن دراجة ياماها متقدماً بفارق 4 ساعات و18 دقيقة عن الدراج السعودي هيثم التويجري على متن دراجة ياماها.

وقد انطلق رالي دبي الصحراوي، الجولة الثانية من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية (فيا) وفاتحة جولات بطولة كأس العالم للدراجات النارية (فيم) لهذا العام صباح (الجمعة) الماضية برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد امارة دبي.

وفي هذا السياق، قال محمد بن سليم، رئيس منظمة الإمارات للسيارات والدراجات النارية، ونائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) للرياضة، قبل توزيع الجوائز في مقر الرالي في مركز الابتكار التابع لهيئة كهرباء ومياه دبي: “نحن سعداء للغاية باستعادة بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة إلى دبي، لقد بذلنا جهودا كبيرة لانجاح هذا الحدث العالمي”.

وقال الراجحي: “لقد كان رالي دبي الصحراوي جيدا لنا بعد أسبوع من الحظ السيء في رالي داكار، لقد كان الرالي صعبا وتعلمنا الكثير خلال اجتياز مراحله”.

وأضاف: “لم نضغط كثيرا اليوم وقدنا لبعض الوقت بعجلتين، وقام ملاحي مايكل بعمل رائع، لقد تمتعت حقا بهذا الرالي وقد أتينا لنقدم الدعم والمساندة للمنظمين خلال أوقات جائحة كوفيد-19”.

وقال سميث: “لقد كان القسم صعباً اليوم في الكثبان الرملية البيضاء، صعودا وهبوطاً وبعض القفزات الكبيرة، إن رالي دبي الصحراوي جيد للغاية وأنا أشجع أولئك الدراجين والسائقين في أوروبا على الحضور والمشاركة على الرغم من جائحة كوفيد-19، ان هذا حدث رائع “.

أخبار ذات صلة