الراجحي يخرج سالمًا بعد احتراق سيارته في باها بولندا

تعرض السائق السعودي يزيد الراجحي وملاحه الألماني مايكل أور لضربة موجعة بعد أن كان على موعد مع تعزيز صدارته لبطولة كأس العالم لراليات الباها ‘كروس- كانتري‘، نتيجة اندلاع للنيران في سيارته ‘تويوتا هايلوكس‘ في المرحلة الثالثة من رالي باها بولندا.

وكان السعودي يحتل المركز الثاني في الترتيب الإجمالي للرالي، الذي يشكل المرحلة الخامسة من البطولة لهذا الموسم، وكان في موقع جيد ليشن هجومه على متصدر الرالي البولندي كريستوف هولوزيتش عندما وقع الحادث.

وتمكن كل من الراجحي وأور من الخروج من السيارة، لكن النار انتشرت على الفور في السيارة ما أدّى إلى تدميرها تمامًا. كما عانى أور من إصابة في الكاحل كذلك أثناء محاولته الخروج من السيارة، ليبتعد بذلك الألماني عن المنافسات لفترة من الزمن.

وبسبب هذا الحادث، لم يكن بمقدور السعودي تعزيز صدارته لترتيب البطولة، وعليه العودة بأقصى سرعة قبل الجولات الثلاث الختامية للبطولة في البرتغال والمملكة العربية السعودية ودبي.

أخبار ذات صلة