العطية يحقق فوزه الخامس في باها أراغون والراجحي يعود إلى صدارة البطولة

نجح القطري ناصر العطية في تحقيق الفوز الخامس في إسبانيا وباها أراغون، الجولة الرابعة من بطولة كأس العالم لراليات باها ‘كروس- كانتري‘ لموسم 2022، متقدمًا على السعودي يزيد الراجحي ولوكاس مورياس. لتحكم تويوتا قبضتها على المراكز الثلاثة الأولى في هذا الرالي.

العطية، وملاحه ماتيو بوميل، قدّما تأدية مثالية في المرحلتين الافتتاحيتَين يوم السبت، خلف مقود سيارة تويوتا هايلوكس، وتمكنا من توسيع الفارق في المرحلة الأخير يوم الأحد.

بالتالي، وصل القطري إلى خط النهاية في تيريول متفوقًا بفارق يزيد عن 3 دقائق على الراجحي، ليخطف الفوز الخامس له في إسبانيا، بعد أن تمكن من تحقيق ذلك في الاعوام 2008 و2016 و2017 و2021. بينما كان هذا الفوز هو الرابع لـ بوميل في باها أراغون.

وقال العطية بعد نهاية الرالي: “سعيد جدًا لتحقيق الفوز هنا للمرة الخامسة. كان فوزًا جيدًا هذه السنة، ولم يكن سهلًا. عملنا بجدّ، ولم يكن المسار سهلًا والمستوى التنافسي الذي قدمناه هنا كان عاليًا جدًا”.

وتابع: “بذلنا جهود كبيرة في السيارة الجديدة +T1. إنها المرة الأولى التي نختبرها في أوروبا. علينا إجراء تجارب أكثر مع قرار الفريق بالمنافسة في كامل البطولة. الرالي المقبل بالنسبة لنا في بولندا، لكننا ننوي أن نكون مستعدين لرالي داكار المقبل”.

من جانبه، فاز الراجحي وملاحه مايكل أور، خلف مقود سيارة تويوتا هايلوكس من اعداد فريق أوفردرايف، بالمرحلة الأخيرة، وحصد نقاطًا ثمينة مع المركز الثاني في الرالي ليبقي على صدارته لترتيب البطولة.

وكان المركز الثالث في الرالي من نصيب البرازيلي وزميل الراجحي في الفريق لوكاس مورياس، ورغم افتقاره للخبرة التي لدى منافسيه، إلا أنه استطاع من تسجيل توقيتين سريعين للوصول إلى منصة التتويج الختامية.

وبدأت منافسات الرالي بمرحلتين خاضعتين للتوقيت يوم السبت. كان الراجحي أول المتصدرين للترتيب المؤقت، لكن على الفور تمكن العطية من التقدم إلى المركز الأول لينهي المرحلة الأولى، التي بلغ طولها 180.29 كلم، بفارق 1:34.9 دقيقة.

شهدت المرحلة الخاصة الثانية ليوم السبت منافسات محتدمة حسمها العطية لمصلحته مجددًا موسعًا الفارق في الصدارة إلى 5 دقائق، بينما حلّ الراجحي في المركز الثالث خلف مورياس.

جرت المرحلة الثالثة والأخيرة صباح يوم الأحد، قلّص الراجحي الفارق إلى العطية إلى حوالي 3 دقائق بتسجيله التوقيت الأسرع في المرحلة، لكن القطري كان قادم بما يلزم لضمان الفوز الخامس له في إسبانيا منذ عام 2008.

تعود المنافسات في بطولة كأس العالم لراليات الـ ‘كروس- كانتري‘ باها في بولندا بداية شهر أيلول/ سبتمبر المقبل.

أخبار ذات صلة